فيديو| طالب بدعم الدولة ومؤسساتها ثم باع ضميره.. رواد السوشيال ميديا لـ«معتز مطر»: «قول يا ستموني»

معتز مطر ومشهد من فيلم الكيف
معتز مطر ومشهد من فيلم الكيف

«آفة بلدنا النسيان».. هذا ما يراهن عليه من باعوا ضمائرهم وموافقهم وأصواتهم واتخذوا من قنوات ممولة قطريًا، تنطلق من الأراضي التركية، منصة لمحاولة هدم الدولة المصرية.

 

ولأن ذاكرة الفيديوهات على «يوتيوب» تظل ثابتة محتفظة بمشاهد لمن باعوا ضمائرهم، فقد تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مجموعة تصريحات للإعلامي الهارب معتز مطر، تحمل عبارات تأييد وشكر للدولة المصرية والقوات المسلحة والشرطة، عكس مواقفه «مدفوعة الأجر» التي يروج لها حاليا على قنوات الجماعة الإرهابية التي تبث من تركيا بأموال قطرية، وهو ما دفع رواد السوشيال ميديا للدمج بين هذه التصريحات ومشاهد من فيلم «الكيف» التي تجمع بين الفنان محمود عبد العزيز والفنان فؤاد خليل والتي اشتهرت بـ«قول يا ستموني».

 

وخلال تصريحاته التي جاءت في حلقات مختلفة، أكد معتز مطر، شكره للمجلس العسكري على تأمين الانتخابات الرئاسية، وتأكيده على أنه يكن كل التقدير والاحترام للجيش المصري، مؤكدا حبه واعتزازه بمصر وجيشها.


وفي فيديو أخر يؤكد أن مصر أهم من الجميع وأن المجلس العسكري انحاز للثورة وهذه شهادته للتاريخ، كما يؤكد على أن الجيش والشرطة والشعب إيد واحدة وهى حقيقة لا يجادل فيها ولا ينفيها إلا كل أعمى للبصيرة.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم