تعاون بين «المصرية للاتصالات» و«اريكسون» في الذكاء الاصطناعي

خلال توقيع مذكرتي التفاهم
خلال توقيع مذكرتي التفاهم

التقى الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إيفا أندريه نائب رئيس شركة إريكسون الشرق الأوسط وإفريقيا للخدمات المدارة والذكاء الاصطناعي، والمهندس سامح شكري مدير شركة إريكسون في مصر.

تناول اللقاء مناقشة خطة شركة إريكسون العالمية لتدشين مركز للخدمات الرقمية في مصر لخدمة عملاء الشركة في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، وبما يساعد على دعم مبادرات التحول الرقمي في المنطقة من خلال الخبرات المصرية والتي سوف تقوم بتطبيق أحدث التكنولوجيا مثل تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي من خلال منصات وخدمات شركة إريكسون الرقمية، والتي تهدف إلى تعزيز المعاملات بين مقدمي الخدمات والعملاء خلال عمليات الأتمتة للوصول إلى مستويات جديدة تعزز من إمكانية البرمجة والقدرة على الوصول والمرونة. 

جاء ذلك خلال مشاركة الدكتور عمرو طلعت في فعاليات المؤتمر العالمي للهواتف المحمولة بمدينة برشلونة.

حضر اللقاء المهندس حسام الجمل مساعد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لشبكات وبنية الاتصالات، ومها رشاد القائم بأعمال الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، والدكتور السيد عزوز نائب رئيس الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، وايندرنيال داس رئيس الخدمات الرقمية في شركة أريكسون في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا.

وخلال اللقاء شهد الدكتور عمرو طلعت وإيفا اندريه؛ توقيع مذكرة تفاهم بين الشركة المصرية للاتصالات وشركة إريكسون العالمية لتطوير الشبكة الرئيسية السحابية للشركة المصرية للاتصالات لتصبح جاهزة لتقديم خدمات الجيل الخامس.

ومن المتوقع أن يسفر إطلاق تكنولوجيا الجيل الخامس عن توفير خدمات تكنولوجية جديدة تتعلق بإنترنت الأشياء للأفراد والمؤسسات. 

وباستخدام الحلول المقدمة من إريكسون ستكون الشركة المصرية للاتصالات قادرة على توسيع نطاق الشبكة لخدمات مختلفة، بالإضافة إلى تقديم خدمات مبتكرة للسوق بما يمكنها من الاستجابة للتغير السريع في احتياجات العميل والمؤسسات.

كما شهد الوزير وإيفا أندريه توقيع مذكرة تفاهم بين الشركتين في مجال تطبيق الذكاء الاصطناعي لتشغيل خدمات الاتصالات السحابية بهدف تشغيل بيئة اتصالات سحابية على نحو أكثر ذكاء وكفاءة بما يساعد على التشغيل الآلي (الأتمتة) والتنسيق السحابي خاصة مع إدخال التكنولوجيا السحابية في الجيل الخامس؛ حيث يوفر الذكاء الاصطناعي طريقة فعالة لتصور التكنولوجيا السحابية مع القدرة على مراقبة الحركة الداخلية بين طبقات وظائف الشبكة الافتراضية (NFVI)، بالإضافة إلى توفير طريقة سريعة لتحديد الأعطال وتقديم الاقتراحات العملية للحل.

وقع على مذكرتي التفاهم المهندس عادل حامد الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للشركة المصرية للاتصالات، وماتياس يوهانسون نائب رئيس شركة أريكسون لمنطقة الشرق الأوسط. 

وفي هذه المناسبة، قال المهندس عادل حامد: «نحن حريصون على تحقيق الريادة في المنطقة فيما يتعلق بالذكاء الاصطناعي، حيث إنه يمهد الطريق لتطبيق التقنيات الجديدة في جميع أسواقنا». 

وأضاف أن الشراكة مع إريسكون تُمكّننا من تحقيق أهدافنا الاستراتيجية فيما يتعلق بتعزيز الفعالية التشغيلية وتجربة العملاء.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم