7 أسباب تؤدى إلى التأخر الدراسي

7 أسباب تؤدى إلى التأخر الدراسي
7 أسباب تؤدى إلى التأخر الدراسي

نجد مشكلة كبيرة في بعض أطفالنا، وهي مشكلة التأخر الدراسي وضعف التحصيل الدراسي للطفل عن بقية زملائه، وهذا نتيجة لعدة أسباب توضحها أخصائي سلوك الأطفال فطوم حسن لـ«بوابة أخبار اليوم».

قالت فطوم، إنه لابد من التعرف على أسباب التأخر الدراسي لكي نسعى إلى معالجة هذه الأسباب التي تؤثر بالسلب على الطفل من الناحية النفسية والاجتماعية والتعليمية وهي:

-ضعف الذكاء العام للطفل، والذي يعد من أكثر العوامل ارتباطا بالتحصيل الدراسي.

-اضطراب النمو الجسمي والامراض المزمنة، واضطراب إفرازات الغدة عند الطفل.

-حالات ضعف البصر، وكذلك طول وقصر النظر عند الطفل، فلابد أن يجلس الطفل في مكان مناسب بالفصل.

-حالات الاضطراب التي تصيب اللسان وأجهزة الكلام والنطق، مما يسبب صعوبة بالغة في النطق عند الطفل.

-يرجع أيضا التأخر الدراسي إلى العوامل الانفعالية عند الطفل، فعلى سبيل المثال الطفل شديد الحياء يجد صعوبة في التكيف مع زملائه ومدرسيه وجو المدرسة ككل.

-عدم الانتظام في الدراسة، والغياب المستمر من المدرسة فيؤثر سلبيا على الطفل ويصاب بالتأخر الدراسي عن بقية زملائه.

-الإدارة الديكتاتورية في المدرسة تؤثر حتما في التحصيل الدراسى للطفل.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم