شكري يلتقي مدير معهد السياسة والشؤون العالمية بجامعة كورنيل الأمريكية

سامح شكري خلال اللقاء
سامح شكري خلال اللقاء

استقبل سامح شكري وزير الخارجية عضو مجلس النواب الأمريكي السابق ستيف إسرائيل، والذي يشغل منصب مدير معهد السياسة والشؤون العالمية بجامعة كورنيل الأمريكية، حيث تركز اللقاء على مناقشة مختلف جوانب العلاقات "المصرية - الأمريكية".

وأكد المستشار أحمد حافظ المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن اللقاء شهد نقاشا حول العلاقات المصرية الأمريكية وضرورة مواصلة دعمها من جانب مختلف الدوائر الأمريكية، حيث أكد الطرفان أهمية العلاقات الثنائية وتقديرهما لمقدار الالتزام من قبل الجانبين نحو تطوير تلك العلاقات في كل المجالات.

وأضاف حافظ أن شكري استعرض النجاحات المصرية على كل الأصعدة خلال الأعوام الماضية، وما أُحرز من تقدم بهدف تطوير البيئة الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والتشريعية، متطرقا في هذا الشأن إلى مبادرة الرئيس بإعادة النظر في قانون تنظيم عمل الجمعيات والمؤسسات العاملة في مجال العمل الأهلي، ومستعرضا الجهود التي تبذلها الحكومة المصرية من أجل العمل على تمكين مؤسسات المجتمع المدني من القيام بدورها كشريك أساسي في التنمية.

وكشف المتحدث باسم الخارجية أن مدير معهد السياسة والشؤون العالمية حرص على الاستماع إلى ما قدمه شكري من عرض حول الجهود المصرية في مجال مكافحة الإرهاب، بما في ذلك تطورات عملية سيناء الشاملة، وغيرها من الجهود المصرية الرامية لاقتلاع جذور الإرهاب والتعامل مع التحديات الحالية.

واختتم حافظ تصريحاته بأن ستيف إسرائيل أعرب عن تقديره للتطورات التي تشهدها الساحة الداخلية في مصر على كل الأصعدة، كما اعتبر أن مصر تمثل نموذجا للاستقرار في المنطقة، مشيدا بجهود الحكومة المصرية في التصدي للإرهاب، واصفا مصر بأنها من أهم شركاء الولايات المتحدة في الشرق الأوسط.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم