غضب بين مستخدمي «جوجل» .. تعرف على السبب

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

واجهت شركة جوجل انتقادات عديدة بسبب بعض التغييرات المقترحة على تطبيق البحث الشهير Chrome والتي يدعي مطورو البرامج أنها ستحول دون عمل أدوات منع الإعلانات الشائعة بشكل صحيح. 

والتغييرات المقترحة تتضمن Dubbed Manifest 3 وتشويشًا لواجهات برمجة تطبيقات WebRequest التي يستخدمها المطورون حاليًا لحظر المحتوى لصالح واجهة تعبيرية جديدة لـ NonetRequest تكون محدودة بشكل أكبر.

وكشفت جوجل عبر موقعها الإلكتروني ، عن التغييرات التي تم إجراؤها على مشكلات الأداء والخصوصية، لكن مطوري Ghostery أظهروا أن الأداء في معظم أدوات منع الإعلانات الشائعة ليس مشكلة في Chrome.

وتتراجع جوجل الآن عن بعض تغييراتها بعد رد فعل عنيف من مطوري إضافات حظر الإعلانات. 

وقال كروم ديفلين كونين مهندس في إحدى نشرات مجموعات جوجل عبر تغريدة على موقع التواصل "تويتر" : لم تهدف الشركة لمنع أو حجب المحتوى، حيث إن الشركة ملتزمة بالحفاظ على النظام الإيكولوجي وضمان تمكن المستخدمين من متابعة تخصيص متصفح Chrome لتلبية احتياجاتهم، ويشمل ذلك الاستمرار في دعم الإضافات، بما في ذلك أدوات حظر المحتوى وأدوات المطور وميزات إمكانية الوصول وغيرها الكثير.

ويعد متصفح Chrome هو الأكثر شعبية في العالم، مع أكثر من مليار مستخدم عبر أنظمة تشغيل الأندرويد وأنظمة تشغيل سطح المكتب، كما أضافت جوجل حظر الإعلانات الخاصة إلى Chrome العام الماضي، لكنها مصممة فقط للتعامل مع الإعلانات التي لا تتوافق مع معايير Google Better Ads.


 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم