تقرير.. ليلة حزينة في الزمالك بعد التعثر أمام طلائع الجيش

صورة من المباراة
صورة من المباراة

عاش الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك وعشاق القلعة البيضاء ليلة حزينة بعد التعثر أمام طلائع الجيش وفقدان نقطتين ثمينتين في مشوار المنافسة على لقب الدوري الممتاز.

وكان الزمالك تعادل أمام نظيره طلائع الجيش بهدفين لكل منهما، ضمن مواجهات الجولة الـ23، من مسابقة الدوري الممتاز على ملعب الجيش بالسويس.

وأحرز هدف التقدم للزمالك صانع ألعاب الفريق يوسف أوباما، في الدقيقة 26 من عمر الشوط الأول، ثم عزز المغربي خالد بوطيب التقدم بالهدف الثاني في الدقيقة 30.

وتقدم طلائع الجيش، بهدف أحمد سمير من تسديدة مقوسة من داخل منطقة الجزاء مرت على يمين جنش لداخل الشباك في الدقيقة 32، ثم تعادل نفس اللاعب في الدقيقة 89 بالهدف الثاني.

ويُعد أبرز عوامل تعثر الزمالك اليوم، هو استمرار الفارس الأبيض في إهدار الفرص السهلة التي يندم عليها في نهاية المباراة، خاصة لاعبا الفريق يوسف أوباما ومحمود كهربا.

والعامل الثاني لفقد الزمالك لنقطتين ثمينتين، هو تفوق الظهير الأيسر لطلائع الجيش أحمد سمير لاعب الزمالك السابق، والذي فشل لاعبو الزمالك في إيقاف خطورته، الأمر الذي جعله يتفوق ويحرز هدفين رائعين في مرمى الزمالك.


أما ثالث عوامل تعثر الزمالك أمام طلائع الجيش هو السويسري كريستيان جروس، المدير الفني لـ"الفارس الأبيض"، الذي فشل في التعامل مع المباراة في الشوط الثاني بعد أن كان متفوقًا في الشوط الأول، كما يعتمد جروس فقط على إجراء تغييرين فقط مع الاحتفاظ بالتغيير الثالث، وهو الأمر الذي أثار تساؤل الخبراء لماذا لا يستفيد "جروس" بالتغيير الثالث ويخفف الضغط على الفريق.

ولعب السويسري كريستيان جروس، المدير الفني لفريق الزمالك، بتشكيل مكون من:


- في حراسة المرمى: محمود عبد الرحيم "جنش".

- في خط الدفاع: "عبد الله جمعة - محمد عبد الغني - محمود حمدي الونش - حمدي النقاز".


- في خط الوسط: "طارق حامد - فرجاني ساسي - محمود عبد المنعم كهربا – يوسف أوباما - إبراهيم حسن".


- في خط الهجوم: خالد بوطيب.

وارتفع رصيد نادي الزمالك بهذا الفوز إلى 52 نقطة، ويحتل قمة الدوري المصري، فيما ارتفع رصيد طلائع الجيش إلى 26 نقطة.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم