السجن 10 سنوات لطبيب «مُزيف»

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

عاقبت محكمة جنايات الجيزة، عامل بالسجن 10 سنوات، وإغلاق المنشأة الخاصة به، لاتهامه بتزوير شهادات، تفيد بأنه طبيب بشري واستخدمها في النصب على المواطنين.

 

صدر القرار برئاسة المستشار جاب الله محمد جاب الله، وعضوية المستشارين الدكتور أشرف اللمساوي، وميسرة شوقي، وسكرتارية محمد حمادة.

 

 وجاء في التحقيقات أن المتهم أحمد م، عامل ومقيم بمنطقة المنيب في الجيزة، أدار منشأة طبية بدون ترخيص "عيادات النور والأمل"، ومارس من خلالها مهنة الطب.

 

 أضافت التحقيقات أن المتهم اصطنع عدة شهادات مزورة منسوب صدورها، أحدها منسوب صدوره لمستشفى تلا بالمنوفية، بعدما استخدم شهادة أصلية وقام بمسح اسم صاحبه وأضاف اسمه بدلا منه، كما زور شهادة تقدير منسوب صدورها لنقابة الأطباء، وذلك لإيهام المواطنين بأنه طبيب بشري، ويستطيع من خلالهما ممارسة مهنة الطب والحصول على مبالغ مالية منهم في مقابل ذلك. 

 

تابعت التحقيقات أن المتهم زاول مهنة الطب بدون ترخيص، بالإضافة إلي بيع وعرض أدوية وعقاقير لم يصدر من وزير الصحة قرارًا بتداولها.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم