الإفتاء تجيب| ما حكم قراءة أذكار الصلاة سرًا وجهرًا ؟

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

ورد إلى دار الإفتاء المصرية، على الصفحة الرسمية بموقع «فيسبوك»، سؤال نصه: « ما حكم قراءة الأذكار بعد الصلاة في السر وفي الجهر؟».


وأجابت «الإفتاء»، من خلال الصفحة بأن قراءة الأذكار بعد الصلاة في السر وفي الجهر الأمر فيه واسع، وقد ورد الأمر الرباني بالذكر عقب الصلاة مطلقًا في قوله تعالى: ﴿فإذا قَضَيتم الصلاةَ فاذكُرُوا اللهَ قِيامًا وقُعُودًا وعلى جُنُوبِكم﴾  سورة النساء:103.

وأضافت «الإفتاء»، أن المطلق يؤخذ على إطلاقه حتى يأتي ما يُقَيِّدُه في الشرع، فمَن شاء جَهَرَ ومَن شاء أَسَرَّ؛ لأن أمر الذكر على السعة، والعبرة فيه حيث يجد المسلمُ قلبَه.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم