بدء محاكمة المعزول وآخرين بـ«إقتحام الحدود الشرقية»

الرئيس المعزول -صورة ألأرشيفية
الرئيس المعزول -صورة ألأرشيفية


بدأت منذ قليل، محكمة جنايات القاهرة، بمجمع محاكم طره، الثلاثاء 19 فبراير جلسة  محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي وآخرين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«اقتحام الحدود الشرقية و السجون والتعدي على  المنشآت الشرطية» إبان يناير 2011، والمُخصصة لسماع شهادة اللواء عادل عزت مسئول ملف النشاط الإخوانى بالأمن الوطنى .

 

عقدت الجلسة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى وعضوية المستشارين عصام أبو العلا وحسن السايس بحضور ياسر زيتون رئيس نيابة امن الدولة العليا بسكرتارية حمدى الشناوى.

 

كما مثل المتهمين في قفص الاتهام وتم اثبات حضورهم وحضور هيئة دفاعهم بمحضر الجلسة وحضر الجلسة المستشار أشرف مختار، نائب رئيس هيئة قضايا الدولة، المدعي بالحق المدني عن الدولة وحضور اهلية المتهمين وذويهم.

 

وتأتى إعادة محاكمة المتهمين، بعدما ألغت محكمة النقض في نوفمبر الماضي الأحكام الصادرة من محكمة الجنايات، برئاسة المستشار شعبان الشامي بإعدام كل من الرئيس الأسبق محمد مرسي ومحمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان الإرهابية ونائبه رشاد البيومي، ومحيي حامد عضو مكتب الإرشاد ومحمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب المنحل والقيادي الإخواني عصام العريان، ومعاقبة 20 متهمًا آخرين بالسجن المؤبد، وقررت إعادة محاكمتهم.


ترشيحاتنا