وزير الدفاع البريطاني: سندافع دومًا عن مصالحنا السيادية في جبل طارق

علما جبل طارق وبريطانيا
علما جبل طارق وبريطانيا

قال وزير الدفاع البريطاني جافين وليامسون اليوم الاثنين 18 فبراير إن بلاده ستدافع دومًا عن مصالحها السيادية، وذلك ردًا على سؤال بشأن واقعة تضمنت سفينة حربية إسبانية والمياه القريبة من جبل طارق.

وقالت منطقة جبل طارق إن سفينة حربية إسبانية حاولت توجيه أوامر لسفن تجارية بمغادرة مراسيها في المياه البريطانية قرب المنطقة أمس الأحد، لكن البحرية البريطانية تصدت للسفينة التي أبحرت مبتعدة بعد ذلك.

وقال وليامسون للبرلمان عند سؤاله عن الواقعة "سنكون دوما هناك للدفاع عن مصالحنا السيادية والمصالح الوطنية لبريطانيا".

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم