منتدى حقوقي تونسي يرفض تحول البلاد إلى منصة لاستقبال المهاجرين

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 جدد المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية رفضه تحول تونس إلى منصة لاستقبال المهاجرين استجابة لحماية الحدود الأوروبية، مشددا على رفضه القاطع للترحيل القسري لهم.


وحمل المشاركون في المنتدى - في بيان اليوم الاثنين 18 فبراير- السياسات الأوروبية مسئولية الصعوبات التي يتعرض لها المهاجرين في دول العبور، معربين عن استهجانهم لأداء المنظمات الأممية في تونس.


وأوضحوا، أن ضعف الإمكانيات المتاحة للهلال الأحمر التونسي وتخلي المنظمات الأممية عن المساعدة، ساهم في تردي أوضاع هؤلاء المهاجرين، حيث أصبحت ظروف الإيواء صعبة نتيجة للتجاوز المتكرر لطاقة الاستيعاب بالإضافة إلى ضعف الخدمات الصحية، وهو ما جعل هؤلاء المهاجرين عرضة لعصابات الإتجار بالبشر والهجرة غير النظامية.


ودعا المنتدى ،الحكومة التونسية وكافة المنظمات الأممية المعنية بالهجرة إلى مساعدة الهلال الأحمر التونسي للقيام بمهامه تجاه المهاجرين منذ وصولهم بدءا بحماية النساء والأطفال وانتهاء بتوفير مستلزمات الإقامة والإحاطة الصحية والنفسية.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم