الصين تفند اتهامات واشنطن حول استخدام «هواوي» في أنشطة تجسس

هواوي
هواوي

فندت الصين، الاثنين 18 فبراير، ما ورد في خطاب نائب الرئيس الأمريكي "مايك بنس" أمام مؤتمر ميونخ للأمن بشأن تشكيل شركة "هواوي" للتكنولوجيا تهديدا أمنيا، واستخدامها في جمع معلومات لصالح بكين، معتبرة هذه الاتهامات محاولة لعرقلة تنمية الصين الصناعية.


جاء ذلك في تصريح للمتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية "جينغ شوانغ" خلال المؤتمر الصحفي اليومي بمقر الوزارة، تعليقا على خطاب بنس الذي قال فيه " إن القانون الصيني ينص على تزويد أجهزة الأمن في بكين بإمكانية الوصول إلى أي بيانات عبر شبكاتها أو أجهزتها "، ودعوته شركاء أمريكا الأمنيين إلى الحذر، مع حماية البنية التحتية في مجال الاتصالات.


وقال شوانغ" إن التصريحات التي أدلى بها مسؤولون أمريكيون تظهر أن معلوماتهم حول القوانين الصينية "خاطئة"، حيث إن القوانين تنص على حماية البيانات والمعلومات، مشددا على أن بكين لن تستخدم أبدا أفرادا أو شركات صينية لجمع معلومات لصالح الحكومة ، مضيفا أن واشنطن تحاول "اختلاق ذريعة لقمع التنمية المشروعة" للشركات الصينية.


وأضاف" أن الحكومة الصينية تطالب دائما مؤسساتها بأن يكون نشاطها الاقتصادي على أساس قانوني ، وتلتزم بقوانين الدول التي تنشط بها، كما تطالب جميع الدول بتوفير بيئة عادلة ومنصفة وغير تمييزية للأنشطة المشروعة للشركات الصينية.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم