132 شركة تشارك بالجناح المصري بمعرض جلفود للأغذية والمشروبات بدبي

معرض جلفود للأغذية والمشروبات بدبى
معرض جلفود للأغذية والمشروبات بدبى

انطلقت فعاليات الدورة الـ24 لمعرض جلفود للأغذية والمشروبات بدبي بدولة الإمارات العربية المتحدة والمقام خلال الفترة من 17–21 فبراير الجاري حيث تشارك مصر بجناح متميز على مساحة 1254 متر مربع ويضم 132 شركة.

وشارك في فعاليات افتتاح المعرض سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، وزير المالية الإماراتي والسفير خالد يوسف الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية الصادرات إلى جانب عدد كبير من رجال الأعمال وممثلي حكومتي البلدين.

وقال السفير خالد يوسف الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية الصادرات إن المعرض يعد أكبر معرض تجاري سنوي للأغذية والمشروبات على مستوى العالم كما تعد مصر من أولى الدول العربية التى تشارك سنوياً بالمعرض وذلك للمرة الـ20 هذا العام، مشيراً إلى أن الهيئة بذلت مجهودات كبيرة لتنظيم المشاركة المصرية في المعرض بالتنسيق والتعاون مع المجلس التصديري للصناعات الغذائية.

وأوضح يوسف أن الشركات المصرية المشاركة تتضمن عدد كبير من القطاعات التي تشمل منتجات الخضر والفاكهة المجمدة والمجففة، ومنتجات المحضرات الغذائية المتنوعة التي تضم المخبوزات، وحبوب الإفطار، والقهوة سريعة الذوبان، والعصائر ومركزاتها، والزيتون المخلل وزيت زيتون، وصلصة الطماطم، ومنتجات الألبان والأجبان، والمكرونة، والمقرمشات، والمكسرات، والتوابل والاعشاب الطبية المعبئة للمستهلك، وزيت الطعام، وملح الطعام ومنتجات الملح، والطحينة والحلاوة الطحينية، والتمور، والمصنعات الأسماك، والبطاطس نصف المقلية، إلى جانب شركات الحاصلات الزراعية والتي تشمل المحاصيل الزيتية، والحبوب، والتمور، والنباتت الطبية والعطرية.

وأضاف أن معرض جلفود يمثل ملتقى إستراتيجى للمنتجين والمستثمرين والموزعين والموردين من مختلف أنحاء العالم من كافة القطاعات الرئيسية فى مجالات الصناعات الغذائية للتنافس على تصدير المتطلبات الغذائية لمنطقة الخليج العربي والشرق الأوسط وقارة آسيا، مشيراً إلى أن المعرض يعتبر من أكثر المعارض رواجاً بالمنطقة بإعتباره ملتقى الصناعة الأول لعقد كبرى الصفقات والمبيعات على مدار العام حيث تقام الدورة الحالية من المعرض على مساحات عرض تصل الى 120 ألف متر مربع بمشاركة أكثر من 5 آلاف شركة عارضة من 160 دولة.

وأوضح يوسف أنه تم الترويج للجناح المصرى بكافة أرجاء أرض المعارض بدبي والمنطقة المحيطة بأرض المعرض من خلال لوحات دعائية مختلفة عند المدخل الرئيسى لأرض المعرض، ومدخل القاعة الرئيسية (قاعة الشيخ مكتوم) بالإضافة إلى الدعاية خارج أرض المعرض من جانب المدخل الرئيسى للزائرين القادمين من محطة مترو الأنفاق، فضلاً عن إعداد كتالوج مجمع يضم أسماء الشركات المصرية العارضة وبياناتها ومنتجاتها يتم توزيعه على كافة الزائرين لسهولة التواصل مع الشركات المصرية.

ومن جانبه قال محمود صفوت مدير الجناح المصرى بالمعرض ومدير قطاع الصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية بهيئة تنمية الصادرات أن الجناح المصري يعد من أبرز الأجنحة الموجودة بالمعرض حيث يغلب عليها الطابع والشكل الفرعونى الذى يمثل الحضارة المصرية القديمة، لافتاً إلى أن المعرض سيسهم في زيادة صادرات مصر من الاغذية والمشروبات وذلك من خلال التعرف على موردين جدد وكذلك عبر اللقاءات مع سلاسل التوزيع الإقليمية والعالمية وتبادل المعلومات وعروض الأسعار حيث يشكل المعرض تجمعاً كبيراً لرواد قطاع صناعة الأغذية والمشروبات من مختلف دول العالم.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم