برلماني: قوانين الأحوال الشخصية لا تتغيير بناء على مواقف شخصية

 قوانين الأحوال الشخصية لا يمكن تغييرها بناء على مواقف شخصية
قوانين الأحوال الشخصية لا يمكن تغييرها بناء على مواقف شخصية

قال النائب محمد فؤاد عضو مجلس النواب ومقدم أحد مشروعات قوانين الأحوال الشخصية إن قوانين الأحوال الشخصية لا يمكن تغييرها بناء على مواقف شخصية؛ ونسعى للوصول إلى معاناة المواطنين والاستماع إليها لإيجاد حلول حقيقية لها على أرض الواقع.

 

وقال فؤاد، إنه توجد إشاعات عن أن مشروع قانوني للأحوال الشخصية سيسهل خطف الأطفال وهذا على عكس الحقيقة؛ فالقانون الحالي وقانون العقوبات لا يجرم خطف الأطفال، بينما تضمن مشروع القانون عقوبات رادعة لمن يمتنع عن إعادة الصغير بعد الاستضافة من حبس وغرامة، وأضاف أن الأب الذي لا يقوم بمسئولياته لا يستحق الحياة.

 

جاء ذلك خلال ندوة "للسيدات فقط" حول تعديلات الأحوال الشخصية، بحضور النائب محمد فؤاد عضو مجلس النواب ومقدم أحد مشروعات قوانين الأحوال الشخصية، والمستشار عبدالله الباجا رئيس محكمة استئناف القاهرة لشئون الأسرة.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم