السياحة تبحث سبل تعزيز التعاون مع نائب ‪محافظ مقاطعة سيتشوان الصينية

السياحة تبحث سبل تعزيز التعاون مع نائب ‪ محافظ مقاطعة سيتشوان الصينية
السياحة تبحث سبل تعزيز التعاون مع نائب ‪ محافظ مقاطعة سيتشوان الصينية


التقت د. سها بهجت مستشارة وزيرة السياحة للتدريب، نيابة عن د. رانيا المشاط وزيرة السياحة، بنائب ‪محافظ مقاطعة سيتشوان الصينية جان لين ،والوفد الصيني المرافق له؛ والذي يضم ممثلين عن القطاع الحكومي من قطاعات الدعاية والآثار والثقافة والسياحة بالمقاطعة، وذلك خلال زيارة الوفد لمصر لبحث ومناقشة أوجه التعاون بين البلدين في عدة مجالات من بينها مجال السياحة.


وقد حضر اللقاء السيد شى يوين المستشار الثقافي الصيني بالقاهرة،وخلال الاجتماع أكدت الدكتورة سها بهجت علي أهمية السوق الصينية كأحد أهم الأسواق السياحية الواعدة بالنسبة للسياحة المصرية ، مشيرة إلي أن عام ٢٠١٨ شهد توافد العديد من السائحين الصينين إلى مصر، وهناك تطلع لجذب مزيد من الحركة السياحية الوافدة من الصين إلى مصر.


وتطرقت مستشارة الوزيرة للحديث عن المتحف المصري الكبير ، لافتة إلى أن الترويج لافتتاح المتحف تحت شعار GEM2020 يعد أحد المحاور الأساسية للحملة الترويجية للسياحة المصرية، مؤكدة أنه يعد أكبر متحف للآثار علي مستوي العالم‪.


أشارت الدكتورة سها بهجت إلى التعاون القائم مع الجانب الصيني، وتبادل الخبرات في مجال التدريب ورفع كفاءة العنصر البشري وخاصة فيما يتعلق بالمطبخ الصيني تلبية لاحتياجات السائحين الصينيين بمصر ونظرا لإقبال الشعب المصري علي الطعام الصيني، وفى هذا الشأن اقترح السيد جان لين نائب محافظ مقاطعة سيتشوان الصينية مشاركة الشيفات المصريين بالدورات التدريبية التي تنظم في هذا المجال بالصين.


ومن جانبه أعرب محافظ مقاطعة سيتشوان الصينية عن تطلع بلاده إلى مزيد من التعاون الثقافي والأكاديمي والسياحي، لافتا إلى احتفالات عيد الربيع الصيني هذا العام في مصر والذي تم خلالها توافد العديد من السائحين الصينين لزيارة مصر ، مؤكدا علي شغف السائحين الصينيين بالآثار والحضارة المصرية.


كما قدم نائب محافظ المقاطعة مقترحا بالتعاون بين أساتذة كلية الآثار بجامعة القاهرة وأساتذة الآثار بدولة الصين لتعزيز التعاون الأكاديمي بين الجانبين، ودعوة أساتذة الآثار المصريين لزيارة الصين لرؤية الآثار الصينية.


بالإضافة إلى أعداد أبحاث ودراسات مقارنة بين الآثار المصرية التي تم اكتشافها مؤخرا والآثار الصينية التي تم اكتشافها مؤخرا في مقاطعة "سيتشوان"، مؤكدا على وجود تشابه بين الحضارتين المصرية و الصينية.


وأعقب ذلك اللقاء، قيام المهندس احمد يوسف رئيس الهيئة المصرية العامة لتنشيط السياحة أيضا باستقبال نائب رئيس المقاطعة الصينية سيتشوان والوفد المرافق له بمكتبه بمقر الهيئة.


وتم خلال هذا اللقاء بحث سبل تنشيط السياحة بين مصر والصين خاصة بعد تشغيل خط طيران مباشر جديد بين مصر والصين واستقبال أولي الرحلات الصينية القادمة من مقاطعة سيتشوان الصينية إلي مدينة القاهرة، مما سيساهم في جذب مزيد من الحركة السياحة الوافدة من السوق الصينية.


و أبدي نائب محافظ المقاطعة سعادته بزيارة مصر، متمنياً أن تشهد العلاقات المصرية الصينية مزيد من التعاون وخاصة مع مقاطعة سيتشوان خلال الفترة المقبلة.


وتحدث نائب المحافظة الصينية عن المعرض الدولي الذي سيُقام بمقاطعة "سيتشوان" بالصين في شهر سبتمبر القادم لتعزيز التواصل السياحي بين الدول حيث سيشهد مشاركات دولية عديدة، مؤكدا أن المشاركة المصرية في المعرض سيكون لها مردود إيجابي علي حركة السياحة الصينية‪ الوافدة إلى مصر.


ووجه نائب المحافظة الصينية الدعوة للدكتورة رانيا المشاط ورئيس هيئة تنشيط السياحة والدكتورة سها بهجت مستشارة الوزيرة للتدريب للمشاركة في هذا المعرض.

وفى هذا الشأن أوضح المهندس أحمد يوسف أن هذا المعرض يعتبر فرصة للتعرف علي شركات السياحة الصينية عن قرب وعن احتياجات السائح الصيني، بالإضافة إلى الترويج للمنتجات السياحية الجديدة في مصر، والترويج للمنتج السياحي الثقافي الذي يهتم به السائح الصيني‪.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم