زيارة جديدة للبابا فرنسيس إلى المغرب مارس المقبل

البابا فرنسيس
البابا فرنسيس


أعلن المركز الإعلامي التابع للفاتيكان، أنه من المقرر أن يزور البابا فرنسيس بابا الفاتيكان، دول المغرب، وذلك يومي 30 و31 مارس المقبل، والتي تقتصر على زيارة مدينة الرباط.

 

وقال الأب هاني باخوم المتحدث الرسمي باسم الكنيسة الكاثوليكية بمصر، أن البابا فرنسيس سوف يغادر روما، صباح السبت 30 مارس، وذلك من مطار فيوميتشينو، ليصل مطار الرباط سلا الدولي في الثانية بعد الظهر.

 

وأضاف " باخوم " أنه عقب الاستقبال الرسمي، يتضمن برنامج اليوم الأول مراسم الترحيب الرسمي في ساحة القصر الملكي، ثم زيارة للملك محمد السادس.

 

وتابع أنه عقب انتهاء مراسم الاحتفال، سوف يلتقي قداسة البابا فرنسيس بممثلي الشعب المغربي، والسلطات والمجتمع المدني والسلك الدبلوماسي، وذلك في باحة مسجد حسان، وسيزور قداسة البابا ضريح الملك محمد الخامس.

 

كما يتضمن برنامج السبت أيضا زيارة معهد محمد السادس لتكوين الأئمة المرشدين والمرشدات، ثم لقاءً للأب الأقدس مع المهاجرين في مقر كاريتاس الأبرشية.

 

وتابع البيان أن اليوم الثاني والأخير في الزيارة الرسولية للبابا فرنسيس، الأحد 30 مارس، يبدأ بزيارة المركز الريفي للخدمات الاجتماعية في تمارة، ويلي ذلك لقاء الأب الأقدس بالكهنة والرهبان والمكرسين والمجلس المسكوني للكنائس في كاتدرائية الرباط.

 

وأشار البيان أنه عقب الغداء سيترأس البابا فرنسيس الاحتفال بالقداس الإلهي، ثم سيغادر المغرب عقب مراسم توديعه الرسمية في مطار الرباط سلا الدولي، في الخامسة والربع مساءً.

 

وتأتي هذه الزيارة لتعميق روح المحبة والتعاون والحوار الديني المسيحي الإسلامي، ليكون خطوة جديدة في مسيرة الأخوة الإنسانية.
 

ترشيحاتنا