أستاذ أمراض جلدية يحذر مرضى الصدفية من «النصب» بوهم الشفاء

مرض الصدفية
مرض الصدفية

أكد أستاذ الأمراض الجلدية بكلية طب جامعة المنيا د.حسن الفكهاني، عدم وجود علاج نهائي للصدفية، ولكن البعض يستغل حاجة المريض للعلاج والتخلص من المرض نهائيًا بالترويج لوجود مستحضرات وكريمات للتخلص من هذا المرض المناعي.

وأضاف حسن الفكهاني، أن الصدفية مرض مناعي ينتج من حدوث خلل في عمل جهاز المناعة، بالإضافة إلى أن التوتر والقلق يزيد من حدة المرض، أما الهدوء يؤدي إلى التقليل منه، مضيفا: "يوجد علاج مؤقت لصدفية يؤدي إلى حالة خمول وسكون لأكبر فترة ممكنة سواء شهر أو اثنين أو عام أو 10 سنوات، ولكن في النهاية يعود من جديد.

شدد الفهكاني، على ضرورة الوقاية من الصدفية، بالابتعاد عن الضغوط، وتجنب الوزن الزائد، حيث أن أكثر من 27% من مرضى الصدفية هم أصحاب الأوزان الزائدة، مطالبا مرضى الصدفية بضرورة الصبر على العلاج وعدم الانصياع وراء المستغلين بائعي الوهم.

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا