زمزم: الكشف على 120 ألف مواطن في مبادرة «عنيك في عنينا»

مؤتمر  مبادرة   "عنيك في عنينا"
مؤتمر مبادرة "عنيك في عنينا"

بدء منذ قليل فعاليات مؤتمر «عنيك في عنينا»، لمكافحة مسببات العمى، بحضور الدكتورة غادة والي وزيرة التضامن، والدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، والسفيرة نبيلة مكرم وزير الهجرة، واللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، ووفد من ممثلي مؤسسات المجتمع المدني. 


صرح مصطفى زمزم، رئيس مجلس أمناء مؤسسة صناع الخير للتنمية، أن مبادرة «عنيك في عنيا» لمكافحة العمى تتضمن المسح الطبي للكشف عن مسببات العمى،  في دور الأيتام، أطفال الشوارع - أطفال بلا مأوى-، والمسنين بالتعاون مع الدكتورة غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعي، واستهداف العمالة غير المنتظمة بجميع المشروعات القومية الكبرى وذلك بالتعاون مع وزارة القوى العاملة. 


وأكد د.أسامة عباس المشرف العام على «عنيك في عنينا»، أن المبادرة نجحت الكشف على 120 ألف مواطن في 16 محافظة، من خلال 128 قافلة طبية، انطلقت بالقرى الأكثر احتياجا، مشيرًا إلى أنه تم توزيع 33 ألف عبوة دوائية، وتسليم أكثر من 36 ألف نظارة طبية، وإجراء 25 ألف عملية جراحية متنوعة بالعين، ما عمليات إزالة مياه بيضاء، ومياه زرقاء، وظفرة ، وياج، وحول ، وعمليات زرع قرنية والتي تصل تكلفتها إلى 30 ألف جنيه بدء من الفحوصات وحتى المتابعة بعد إجراؤها. 

 

وأشار عباس إلى تجهيز عيادات رمد بالقرى الأكثر احتياجا ضمن المبادرة الرئاسية «حياة كريمة»، وتتحمل المؤسسة بالكامل تكلفة تجهيز 20 عيادات بكافة أجهزة الرمد داخل الوحدات الصحية التابعة للقرى الأكثر احتياجا.

 

وأكد المشرف العام على مبادرة «عنيك في عنينا»، أنه سيتم تطوير العنصر البشري القائم على تقديم الخدمات الطبية وذلك من خلال تدريب ٢٠٠٠ طبيب رمد، والتوسيع نطاق عمل المبادرة، لضمان توفير أفضل خدمة صحية لغير القادرين على الإطلاق. 


يذكر أن مبادرة «عنيك في عنينا» لمكافحة مسببات العمى، كانت أولى مبادرات المجتمع المدني لتسليط الضوء على قصية العمى في مصر، حيث تم عرضها على رئيس الجمهورية في المؤتمر الرئاسي «حكاية وطن» والذي أعلن على الفور تبنيه القضية ودعمها بكافة الإمكانيات المتاحة.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم