فيديو| «النجار» يوضح أهمية زيارة الرئيس الفرنسي للأزهر الشريف

زيارة ماكرون لشيخ الأزهر
زيارة ماكرون لشيخ الأزهر

قال د. عبد العزيز النجار، أحد علماء الأزهر الشريف، إن زيارة الرئيس الفرنسي للأزهر الشريف هامة لكلا الطرفين المصري والفرنسي.

وأضاف "النجار"، في مداخلة هاتفية عبر فضائية "إكسترا نيوز"، اليوم الثلاثاء، أن الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف كان من الدارسين في فرنسا وقضى بها فترة كبيرة من شبابه وبالتالي لها وضع خاص له.

وأكد العالم الأزهري، أن تلك الزيارة تثبت لأي جهة مهما كانت، أنه لا يمكن لأي دولة في العالم أن تواجه الفكر المتطرف الذي يجتاح العالم كله إلا من خلال قبلة العلم والعلماء والفكر الوسطي المنهجي وهو الأزهر الشريف، إضافة إلى أنها تعكس مكانة الأزهر محليا وعالميا بغض النظر عن الديانات التي يعتنقها أي شخص.

وأوضح "النجار"، أن الرئيس الفرنسي أراد بتلك الزيارة أن يثبت للعالم أنه لا يوجد تعارض وتصادم بين الأديان السماوية.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم