وزير قطاع الأعمال يبحث مع شركة «سانوفي الفرنسية» التعاون في مجال الأدوية

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء


التقى هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، ممثلي شركة سانوفي الفرنسية العالمية في مجال الصناعات الدوائية، لبحث سبل التعاون المشترك، وذلك على هامش زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى مصر.

 

وفي مستهل اللقاء، أبدى الوزير ترحيبه بالوفد الفرنسي معربًا عن تطلع الوزارة للتعاون مع الشركات العالمية، والاستفادة بما لديها من خبرات في سبيل النهوض بشركات الأدوية التابعة.

 

تم خلال اللقاء التباحث حول إمكانية التعاون المشترك بين الشركة الفرنسية والشركات التابعة للوزارة العاملة في إنتاج وتجارة الأدوية، وذلك بحضور الدكتور أحمد حجازي رئيس الشركة القابضة للأدوية والكيماويات والمستلزمات الطبية.

 

وعرض وزير قطاع الأعمال ملامح خطة الوزارة لهيكلة وتطوير شركات الأدوية التابعة لها من خلال عدة محاور، أهمها إعادة تأهيل المصانع للتوافق مع متطلبات التصنيع الجيد عالميًا، وإعادة تسعير المستحضرات المخسرة، إلى جانب تطوير منظومة التوزيع بهدف تأمين توفر الدواء لدى المواطنين في مختلف أنحاء الجمهورية.

 

وتطرقت المباحثات إلى إمكانية التعاون بين الجانبين المصري والفرنسي في التوسع بالأسواق الإفريقية، خاصة في ظل الخطوات الجارية لتصدير مستحضرات من الشركة القابضة للأدوية إلى دولة تشاد ومنها لخمس دول مجاورة، تمهيدًا لإقامة مصنع في تشاد يعمل بمدخلات مصرية الصنع.

 

كما تم استعراض أبرز التحديات التي تواجه العمل في الأسواق الإفريقية وأهمها اللوجستيات والتمويل والتحصيل، حيث أشار الوزير إلى أن الوزارة تسعى للتغلب على هذه التحديات من خلال توفير خدمات لوجستية بواسطة شركات النقل والتجارة الخارجية التابعة للشركة القابضة للنقل البحري والبري، وكذلك العمل على توفير منتج تأميني من خلال الشركة القابضة للتأمين لمواجهة مشكلة التحصيل.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم