صور| ٩ مؤلفات للإمام الطيب في جناح الأزهر بمعرض الكتاب

من داخل جناح الأزهر الشريف
من داخل جناح الأزهر الشريف

يقدم جناح الأزهر الشريف بمعرِض القاهرة الدوليّ للكتاب لزواره ٩ مؤلفات لفضيلة الإمام الأكبر، الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، رئيس مجلس حكماء المسلمين، تبرز سماحة الإسلام وثراء تراثه الفكرى والفلسفي.

 

وتتناول هذه الكتب عددًا من القضايا العقدية والفلسفية، مثل المصطلح الكلامي، ومسائل العلل والمقاصد، وبيان فكر الأشعري، وتوضيح منهج أهل السنة والجماعة، وبيان مقومات الإسلام، وغيرها من المسائل العلمية المتخصصة.

 

أول هذه المؤلفات هو كتاب "مقومات الإسلام"، الذي تمت ترجمته إلى ١١ لغة (إنجليزى، فرنسي، ألماني، أسباني، تركى، عبري، يوناني، إندونيسي، بشتو، أردو، فارسي) ويحاول الكتاب الإجابة على تساؤلات كثيرة، مثل: هل يوجد دليل عقلى على وجود الله؟ هل التوحيد غاية الأنبياء والرسل؟ وهل العبادة وسيلة أم غاية؟


أما الكتاب الثاني، فهو "موقف أبي البركات البغدادي من الفلسفة المشائية"، ويستعرض الكتاب حياة أبي بكر البغدادي، وعصره، وفلسفته، ومنهجه في نقد الفلسفة المشائية.

 

وثالث مؤلفات الإمام الأكبر هو كتاب "نظراتٌ فى فكر الإمام الأشعري"، ويتضمن الكتاب فصلين هما: أصول نظرية العلم عند الإمام الأشعري، وأسس علم الجدل عند الأشعري.


أما الكتاب الرابع فهو "في المصطلح الكلامي والصوفي"، حيث يلبي الكتاب حاجة طلاب العلم في تخصصات الفلسفة الإسلامية والتصوف وعلم الكلام، نظرًا لكثرة إشكالات المصطلح في هذه التخصصات.

 

أما الكتاب الخامس فهو "حديثٌ في العلل والمقاصد"، ويتضمن فصلين هما: مبدأ العلية بين النفي والإثبات، ونظرية المقاصد عند الشاطبي ومدى ارتباطها بالأصول الكلامية، فيما يتضمن الكتاب السادس: "التُّراث والتجديد.. مناقشاتٌ وردودٌ"، عدة قضايا نقاشية من أبرزها اتجاهات التجديد فى التراث، وأثره فى حياتنا المعاصرة.

 

ويستعرض الكتاب السابع "أهل السنة والجماعة"، مفهوم أهل السنة والجماعة، ويدعو للاعتصام بمذهبهم، وكونه باعثًا للحضارة في شتى الميادين.

 

وجاء الكتاب الثامن تحت عنوان "في المنهج الأزهري"، ويتناول ترسيخ المنهج الأزهري لمبدأ الحوار وشرعية الاختلاف، وحرصه على تعزيز صورة الإسلام الحقيقية في عقول الطلاب ووجدانهم.


ويأتي الكتاب التاسع والأخير كترجمة قام بها فضيلة الإمام الأكبر لكتاب "الولاية والنبوة عند ابن عربي"، لمؤلفه علي شرد كيفيتش.


ويشارك الأزهر الشريف – للعام الثالث على التوالي - بجناحٍ خاصٍّ به في معرض القاهرة الدولي للكتاب؛ وذلك انطلاقًا من مسؤولية الأزهر التعليمية والدعوية في نشر الفكر الإسلامي الوسطي الذي تبناه طيلة أكثر من ألف عام.

 

ويقع جناح الأزهر في قاعة التراث بالمعرض رقم "4"، حيث يمتد على مساحة نحو ألف متر، تشمل عدة أركان، مثل قاعة للندوات، وركن للفتوى، وبانوراما الأزهر، وركن للخط العربي، فضلا عن ركن للأطفال والأنشطة والورش الفنية.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم