سعد الصغير يتعرض للسرقة ويخسر «تحويشة العمر»

سعد الصغير
سعد الصغير

فقد المغني الشعبي سعد الصغير ثروته كلها، إثر عملية سرقة مُدبرة شملت ثلاثة منازل يملكها في منطقة شبرا الخيمة.

وكشف مصدر مُقرب من الصغير لـ "إندبندنت عربية"، أن "اللصوص تربصوا بالمنازل وسرقوا محتوياتها من أثاث ومقتنيات وأموال ومجوهرات، بالإضافة إلى سيارة صغيرة. وتمت السرقة أثناء وجود الصغير خارج مصر في جولة عمل".

أضافت الصحيفة أن "الصغير في حالة نفسية صعبة بعدما علم بأمر السرقة، في الساعات الأولى من صباح الجمعة، وشملت السرقة خزنته الخاصة التي يضع فيها أمواله عوضاً عن إيداعها في المصارف".

وأشارت إلى أن "فقدَ الصغير كل ما كسبه من سنوات عمله في التمثيل والغناء وإحياء الحفلات والأفراح. وتُقدّر قيمة ما سُرق بملايين الجنيهات".

ولفت المصدر إلى أن "السرقة حدثت منذ أيام، وكانت زوجته في منزلهما في منطقة 6 أكتوبر، وفور عودتها إلى شبرا الخيمة اكتشفت السرقة، إذ وجدت المنازل فارغةً".

وتقدّم الصغير بشكوى لدى الشرطة، معتبراً أن الجناة كانوا يعلمون بأن البيوت خالية من أصحابها ويعرفون المداخل والمخارج. وطالب بمساعدته في استعادة "تحويشة العمر".

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم