طلب إحاطة لوزير التعليم بشأن مرتبات ومكافآت المدرسين

النائب خالد أبو زهاد
النائب خالد أبو زهاد

أعلن النائب خالد صالح أبو زهاد، عضو مجلس النواب عن دائرة جهينة بسوهاج، عن تقدمه بطلب إحاطة للدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب، موجه إلى الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، بشأن مطالب المعلمين بجعل المرتبات والمكأفاة على أساسي 2019، مشيرا إلى أنه لن يتم إصلاح التعليم بدون توفير حياة كريمة للمدرسين.

وقال "أبو زهاد"، في طلب الإحاطة الذي تقدم به، إنه وصلت له شكاوى من المئات من المدرسين يطالبون بإصلاح الخلل الواضح في مرتبات المعلمين، حيث تقوم الوزارة بصرف رواتب ومكأفات المعلمون والعاملون بالتربية والتعليم على أساسي 2014 في حين يتم الخصم منهم على أساسي 2018 وهو أمر يحتاج تفسير وتوضيح من وزير التعليم داخل قبة المجلس.

وأكد النائب أن هناك فجوة حقيقة في مرتبات المدرسين يعانوا منها منذ فترة لذلك لابد من الوقوف معهم ومساندتهم، مشيرا إلى أن هناك تناقص في رواتب المعلمين مما جعلهم يصرخون ويطلقون هشتاجات للتعبير عن مشاكلهم.

وأشار إلى أن هناك تمييز واضح من الوزارة وتفرقة بين العاملين بالمدارس والعاملين داخل الوزارة حيث أن جميع المدرسين والعاملين بالتربية والتعليم يصرفون مكافأة الامتحانات بواقع 200 يوم، والعاملين والمنتدبين لديوان وزارة التربية والتعليم يصرفون مكافأة الامتحانات بواقع من 700 إلى 900 أي ثلاث أضعاف المدرسين العاديين.

وأضاف أن العاملون بالمطابع وقطاع الكتب يصرفون رواتبهم بواقع 2035، بالإضافة إلى أن جميع موظفي الديوان يحصلون على ما يسمى مكافأة لجنة الإدارة بواقع شهرين عن كل شهر، أي أن موظف الديوان يحصل على 60 شهراً في السنة.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم