«عبد العال»: أمير الكويت طلب إلقاء كلمة داخل البرلمان في هذه الحالة

علي عبد العال
علي عبد العال

أكد رئيس مجلس النواب الدكتور علي عبدالعال، على الدور الرائد الذي تقوم به الكويت على المستويين السياسي والبرلماني في المنطقة والعالم.

وأشاد د.عبد العال - خلال مؤتمر صحفي عقده الأربعاء بمقر إقامته بحضور السفير المصري طارق القوني- بحكمة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد منذ كان وزيرا لخارجية الكويت.

وقال "عبدالعال" إن أهم ما يميز المجتمع والسياسة الكويتية هو الحكمة والتوازن، والتي يقودها الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وهو رجل من مهندسي السياسة العربية، وأحد الذين يلجأ إليهم رجال الدبلوماسية لأخذ الرأي منذ أن كان وزيرا للخارجية، فهذه الحكمة التي يتمتع بها، جعلته يتخذ خطا متوازنا للسياسة الكويتية، سمحت للبلاد بالتعامل مع الجميع، والوقوف على مسافة واحدة من أشقائها العرب.

وقال "عبدالعال":  قضيت في الكويت أكثر من 18 سنة، شكلت وجداني، وأضافت لي الكثير على المستوى المهني والعلمي، وذلك يعود إلى التجربة الديمقراطية الفريدة في الكويت، وأنا شهادتي في الكويت مجروحة .

وأضاف أن زيارته إلى الكويت، جاءت بدعوة كريمة من رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق على الغانم، والذى تربطه به صداقة به، منذ أن كان عضوا فى المجلس، فهو شابا تعلم على أيدى الحكيم رئيس المجلس الأسبق جاسم الخرافي، مما أكسبه العديد من الخبرات، جعلته يترأس مجلس الأمة ، لافتا إلى أن دوره الخارجي على مستوى البرلمان الدولى، أو البرلمان العربي، لا يقل أهمية عن دوره الكبير فى مجلس الأمة الكويتي.

وأشار إلى أنه التقى الأمير صباح الأحمد الجابر الصباح، وكان ودودا كعادته في لقاءاته، مشيرا إلى أنه نقل إليه تحيات الرئيس عبدالفتاح السيسي، والتمس منه باعتباره رئيسا لمجلس النواب المصري، إذا ما حضر إلى القاهرة تلبية لدعوة الرئيس السيسي، أن يلقى كلمة يخاطب بها الشعب المصري من داخل مجلس النواب، مؤكدا عمق ومتانة العلاقات الوطيدة بين البلدين الشقيقين.

وأضاف أن المستثمرين الكويتيين من أكبر المستثمرين في مصر؛ حيث يحتلون المرتبة الثالثة في قائمة المستثمرين في مصر، بالإضافة إلى حرص قطاعات كبيرة من الشعب الكويتي، على زيارة مصر بصفة مستمرة، وكان آخرها عطلة رأس السنة الميلادية الماضية، لافتا إلى أن تجاوز أعداد الجالية المصرية في الكويت لنحو 700 ألف مصري .

وأكد أن الشعب الكويتي يعشق مصر ولا تقتصر زياراتهم فقط على القاهرة، أو شرم الشيخ أو الغردقة، بل تعدت إلى جميع المحافظات، سواء الجنوبية كالأقصر وأسوان، وكذلك محافظات الدلتا.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم