لماذا أغلق محمد صلاح حسابات التواصل الاجتماعي؟ صحيفة إنجليزية تجيب

محمد صلاح
محمد صلاح

كشفت تقرير صحفي إنجليزي، عن أسباب غلق النجم المصري محمد صلاح، لاعب ليفربول، حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» و«تويتر» و«إنستجرام».

 

وقام محمد صلاح بإغلاق جميع حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، في واقعة أثارت جدلا واسعا بعد تغريدة غامضة كتبها أمس الثلاثاء، ليتفاجئ الجميع بحذف الفرعون المصري جميع حساباته.

 

الصحف الإنجليزية، سلطت الضوء على قرار محمد صلاح بإغلاق حساباته الرسمية وتكهنت بأن تلك الواقعة جاءت لعدة أسباب في أولها الاتهامات التي توجه وجهت لنجم ليفربول بالسقوط داخل منطقة جزاء الخصم للحصول على ركلة جزاء.

 

ووضعت الصحف الإنجليزية، 4 احتمالات كأسباب وراء إغلاق محمد صلاح لحساباته بمواقع التواصل الاجتماعي، والتي جاءت كالتالي:

معركة التتويج باللقب الإنجليزي

وترى صحيفة «إكسبرس»، أن محمد صلاح قام بحذف حساباته للتركيز على قيادة ليفربول للفوز بلقب الدوري الإنجليزي هذا الموسم بعد غياب طويل عن منصات التتويج.

 

ويواجه ليفربول صراعا كبيرا مع مانشستر سيتي - حامل اللقب -، ويتقدم الريدز عن السيتزن بـ4 نقاط في قمة جدول الترتيب.

 

وأشارت الصحيفة الإنجليزية، إلى أن هذا الاحتمال يمكن أن يكون صحيحا لحاجة الفريق إلى التركيز الشديد، ويمكن أن تتسبب مواقع التواصل الاجتماعي تشتيت انتباه اللاعبين.

قرار العام الجديد

صحيفة «إكسبرس»، ترى أن الاحتمال الثاني لقرار صلاح بحذف حساباته على وسائل التواصل الاجتماعي لمجرد أنه بداية عام جديد.

 

أن تلك الاحتمال بسبب أخر تغريدة لصلاح أمس الثلاثاء، والتي قال فيها: «قرار 2019: حان الوقت للتواصل بشكل حقيقي».

 

ولكن الصحيفة تسألت لماذا انتظر صلاح 23 يوما بعد بداية العام الجديد لاتخاذ قرار حذف الحسابات، هل كان يفكر في اتخاذ القرار أم أنه كان مشغولا؟

نزاع صلاح مع اتحاد الكرة المصري

زعمت صحيفة «إكسبرس»، أن صلاح قرر غلق حساباته بمواقع التواصل بسبب خلافه مع الاتحاد المصري لكرة القدم، ولكنها ترى أن هذا الاحتمال لا يبدو منطقيا بسبب توصل الطرفين لاتفاق بينهما.


حملة توعوية جديدة

التفسير الأقرب لقرار صلاح بغلق حسابات التواصل الاجتماعي هو قيامه بحملة توعوية جديدة تحس على ضرورة التواصل الاجتماعي الحقيقي والعزوف عن مواقع التواصل.

 

وأرجعت الصحيفة الإنجليزية، ذلك إلى تغريدة صلاح أمس الثلاثاء، والتي جاء معناها بشكل صريح بضرورة التواصل الحقيقي بعيدا عن مواقع التواصل الاجتماعي.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم