«حماية المستهلك»: نجحنا في حل ٧٥% من شكاوى المواطنين

راضي عبد المعطي
راضي عبد المعطي

قال راضي عبد المعطي رئيس جهاز حماية المستهلك، إن الجهاز يؤدي دور قوي لتحسين العلاقة بين الدولة والمواطن، ولكن احتاج إلى دعم الأجهزة.


وأشار خلال جلسة الحوار المجتمعي التي عقدتها لجنة التضامن الاجتماعي بمجلس النواب، اليوم، الأربعاء، برئاسة د.عبد الهادي القصبي لضبط أليات الأسعار داخل الأسواق، إلى أنه لابد من وجود أفرع أقليمية داخل كل محافظة لتحقيق المرجو من ضبط الأسعار.

 

وقال: "أنني بحاجة إلى إنشاء ٢١ فرع بعدد من المحافظات، وإجمالي الفروع الإقليمية لجهاز حماية المستهلك منذ عام ٢٠٠٦ وحتى الآن يقدر بنحو ٦ أفرع ونعمل على زيادتها المرحلة القادمة.


وشدد على أن الجهاز بدأ معسكر عمل مع الموظفين، لحصر جميع الشكاوى المقدمة من المواطنين، وتم حل ٧٥%من الشكاوى المقدمة من المواطنين من إجمالي ١٣ ألف شكوى مقدمة من الجمهور، ولفت قائلا: "فيه ناس مكنتش مصدقة أن مشكلتها اتحلت بعد مرور كثير من الوقت".

 

 
وأوضح أنه من الضروري تفعيل الضبطية المجتمعية والدور التوعوى لدى المواطنين، خاصة مع اقتراب صدور اللأئحة التنفيذية لقانون حماية المستهلك، وطلب من وزير الأوقاف تخصيص خطبة الجمعة حول أهمية المشاركة المجتمعية لمواجهة جشع التجار.


وأشار إلى أنه تم تخصيص يوم الاثنين من كل أسبوع للشركات المقدم ضدها شكاوى لحلها وإبلاغ المواطنين بما تم التوصل إليه من حلول.

 

ويشار إلى أن لجنة التضامن الاجتماعي بمجلس النواب، كانت قد وجهت الدعوة للجهات التنفيذية والمحافظين والجمعيات الأهلية لوضع رؤية وحلول لضبط الأسعار داخل الاسواق في ضوء المبادرة الرئاسية حياة كريمة.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم