بومبيو يبدي تفاؤله بالخروج بنتيجة طيبة من محادثات التجارة مع الصين

بومبيو
بومبيو

أبدى وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو تفاؤله بالتوصل إلى نتيجة طيبة في المحادثات التجارية القادمة مع الصين وقال إن من الممكن تفادي صراع قوى عظمي بين البلدين.


ويشير بومبيو، الذي كان يتحدث عبر الفيديو إلى قمة دافوس السنوية لكبار رجال الأعمال، إلى المفاوضات الممتدة التي تهدف إلى تفادي تهديد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بزيادة رسوم جمركية على واردات صينية بقيمة 200 مليار دولار في أوائل مارس.


وبدأ بومبيو بوصف الصين بأنها عدوانية تجاه جيرانها، لكنه قال إن النزاع يمكن حله إذا قبلت بكين بمبادئ التجارة العادلة والمفتوحة وحماية حقوق الملكية الفكرية.


وقال "هناك من يقولون إنه لا مفر من صراع القوى العظمي بين البلدين. لا نرى الأمر بتلك الطريقة".


وفي إشارة إلى الجولة القادمة من محادثات التجارة، المقرر أن تعقد يومي 30 و31 يناير في واشنطن، أضاف "أنا متفائل بأننا سنستقبلهم بشكل جيد، وسنخرج بنتيجة طيبة من تلك المحادثات".


وتتماشى تصريحاته مع أخرى أدلى بها ترامب في مطلع الأسبوع الجاري، حين قال إن المحادثات تسير على خير ما يرام. لكن ترامب نفى أنه يدرس إلغاء الرسوم على الواردات الصينية.


وتسببت الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين في اضطراب أسواق المال العالمية وساهمت في تباطؤ نمو الاقتصاد العالمي.


وأمس الاثنين، أعلنت الصين عن أضعف معدل نمو سنوي لها في نحو ثلاثة عقود، إذ تأثرت سلبا بزيادة الرسوم التجارية الأمريكية، وعزا صندوق النقد الدولي خفضه لتوقعاته العالمية لعام 2019 للمرة الثانية في ثلاثة أشهر إلى الحرب التجارية.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم