فيديو| منقذة طفل القطار تكشف كواليس الأزمة

د.وسام رمزي منقذة طفل القطار
د.وسام رمزي منقذة طفل القطار

أكدت د.وسام رمزي، التي كرمها د.وزير النقل، بعد أن أنقذت حياة طفل في أحد القطارات، أن حالة الطفل كانت تستلزم إيقاف القطار بأقرب محطة، ونقله إلى أحد المستشفيات.


 

وقالت وسام، في مداخلة هاتفية عبر فضائية "DMC"، الثلاثاء 23يناير، أن الطفل حدثت له تشنجات أثناء نومه وبعدها فقد الوعي، موضحة أنها فحصت الطفل، على الرغم أن نبضه كان منتظمًا إلا أن تنفسه كان ضعيفًا ، وقامت بعمل تنفس صناعي له، حتى انتظمت حالة التنفس لديه، إلا أنه لم يستعد وعيه.


 

وتابعت: "طلبت من المحصل ضرورة إيقاف القطار في أقرب محطة، ونقل الطفل إلى المستشفى، لافتة أن سائق القطار اتصل بالمسئولين عن حركة تنظيم القطارات، ووافقوا على إيقاف القطار في محطة بنها". 


أشارت د.وسام أنه عندما وقف القطار وجدنا هناك سيارة إسعاف وسيارة شرطة في انتظارنا، وبالفعل تم نقل الطفل إلى المستشفى برفقة أسرته، وأصبح الآن بصحة جيدة.


 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم