الأمم المتحدة: نقل 144 مهاجرا إلى ليبيا رغم المخاطر

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 ذكرت وكالات إغاثة تابعة للأمم المتحدة، الثلاثاء 22 يناير، أن أكثر من 140 لاجئا ومهاجرا أنقذتهم السفينة (ليدي شام) في البحر وصولوا إلى مصراتة في ليبيا ونقلوا إلى مركز احتجاز.


وقال تشارلي ياكسلي المتحدث باسم مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين "في السياق الليبي الحالي، حيث تسود نوبات العنف وانتهاكات حقوق الإنسان واسعة النطاق، ينبغي عدم إعادة اللاجئين والمهاجرين الذين يتم إنقاذهم إلى هناك".


ونددت المفوضية "بتسييس عمليات الإنقاذ في البحر" من جانب الدول الأوروبية التي تحد من قدرة جماعات الإغاثة على القيام بعملياتها. وذكر ياكسلي أن أكثر من 200 شخص غرقوا بالفعل في يناير كانون الثاني ووصل 4507 إلى أوروبا عبر البحر على الرغم من "البرد القارس والخطر الشديد".
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم