«الحرية أو الموت» لمبدع زوربا في اليوبيل الذهبي لمعرض الكتاب

غلاف الحرية أو الموت
غلاف الحرية أو الموت

مزجت الهيئة العامة لقصور الثقافة بين التنوع الفكري والتعدد النوعي فيما تقدِّمه من أعمال مترجمة لجمهور معرض القاهرة الدولي للكتاب في يوبيله الذهبي عبر سلسلة آفاق عالمية.

وتعيد الهيئة إحياء رواية "الحرية أو الموت" للكاتب والفيلسوف اليوناني "نيكوس كازانتزاكيس" مؤلف رواية "زوربا" الشهيرة ترجمة سعد زغلول نصار، وكتاب "الكلمات" للفيلسوف الفرنسي "جان بول سارتر" ترجمة محمد مندور.  

يناقش كازانتزاكيس في ملحمته بعمق فكرة الحرب والسلام؛ وأن القتال من أجل الدفاع عن الأرض ليس واجبًا فحسب، ولكنه فرض، وأن أصحابها ومن ينتمون إليها هم الأكثر حرصًا على حمايتها من الدمار، بينما يبحث سارتر في كتابه عن أصل "الأنا" وحلم الماضي عبر مذكرات شخصية قاسية تقف على القطب الآخر للفلسفة الصورية، ويرى فيه أن الفلسفة والأدب كلاهما نوع من الكذب.            

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم