محتجات «السترات الصفراء» يتحدين البرد ويتظاهرن في باريس

محتجات «السترات الصفراء» يتحدين البرد ويتظاهرن في باريس
محتجات «السترات الصفراء» يتحدين البرد ويتظاهرن في باريس

تجمعت نحو مئة من محتجات السترات الصفراء اليوم الأحد بالقرب من برج إيفل في باريس لإبراز دور النساء في الحركة المناوئة للحكومة، وتحدت المحتجات درجات الحرارة التي تقل عن الصفر وارتدين سترات صفراء وأغطية رأس حمراء في إشارة إلى ماريان رمز الثورة الفرنسية.

 

وشاركت في المظاهرة فتيات وزوجات وأمهات وجدات وعدد محدود جدا من الرجال بعد يوم من نزول 84 ألفا من محتجي السترات الصفراء إلى الشوارع في مختلف أنحاء البلاد لعاشر أسبوع على التوالي.

 

وانتقدت المحتجات استخدام الشرطة الرصاص المطاطي وقنابل الصوت في تفريق المحتجين مما أدى إلى إصابات بينهم، واكتسبت المظاهرات اسمها من السترات الصفراء البراقة التي يتوجب على كل قائدي المركبات في فرنسا الاحتفاظ بها في سياراتهم.

 

وانطلقت الاحتجاجات في منتصف نوفمبر بسبب ارتفاع الضرائب على الوقود التي أُلغيت نتيجة للمظاهرات التي تحولت منذ ذلك الحين إلى احتجاجات ضد الحكومة بشكل عام.

 

وتسببت الاحتجاجات في ديسمبر، في وقوع بعض أسوأ أعمال العنف التي شهدتها باريس منذ عقود إذ أحرق المحتجون سيارات وألحقوا أضرارا بمتاجر وشركات، وأطلق ماكرون سلسلة من الحوارات والنقاشات الوطنية في محاولة لامتصاص غضب الرأي العام وتعزيز حكمه.

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا