«البشاري»: الأوقاف تتصدى للمتاجرة بالدين بإعمال العقل

الدكتور محمد البشاري
الدكتور محمد البشاري

أشاد أمين عام المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة، الدكتور محمد البشاري، بجهود وزير الأوقاف والعاملين بالوزارة للاستعداد لمؤتمر المجلس الأعلى للشئون الإسلامية في دورته الـ٢٩، والذي يقام على مدار يومي ١٩ و٢٠ يناير.

وأوضح الدكتور «البشاري»، خلال تصريحات على هامش المؤتمر، أن الأوقاف تتصدى لأوجه المتاجرة بالدين، وإنهاء التطرف عن طريق إعمال العقل، من خلال الاهتمام بدور الإمام المثقف الراشد في هذا الصدد باعتبار أن التدريب هو لغة العصر.

وأضاف الدكتور «البشاري» أن وزارة الأوقاف تسعى من خلال المؤتمرات أن تكون ملتقى للعلماء والمفكرين لمناقشة أبرز القضايا للخروج بتوصيات تساهم في تقدم الأوطان وحمايتها.

وأفاد «البشاري» خلال تصريحه، بأن أكاديمية الأوقاف مبادرة فعالة لتدريب الأئمة والواعظات من مختلف دول العالم الإسلامي للتعامل مع مستجدات العصر الفكرية والثقافية بما يمكنهم من مواجهة الأفكار المتشددة، وتصدر المشهد الدعوي بعلم واقتدار.

ولفت إلى أنه اتفق مع وزير الأوقاف على التعاون بين المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة وبين أكاديمية الأوقاف للاستفادة من خبرات مصر فى مجال التدريب والتثقيف، وكذلك استضافة أئمة من الدارسين بالأكاديمية في أنشطة المجلس لتوضيح حقيقة الدين الإسلامي الرافضة للعنف والداعية للتسامح وقبول الآخر.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم