«رابطة مصنعي السيارات» :عودة مصانع مرسيدس لمصر يؤكد قوة الاقتصاد 

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

قال المهندس خالد سعد، الأمين العام لرابطة مصنعي السيارات إن عودة مصانع مرسيدس العالمية للعمل في مصر من جديد يؤكد مدى قوة الاقتصاد المصري وثقة المستثمرين بنا وإمكانياتنا. 

وأضاف سعد في تصريحات خاصة لبوابة أخبار اليوم أن عودة مثل هذه الشركات نتيجة نجاح للسياسة الاقتصادية الرئيس عبد الفتاح السيسي  لجذب مستثمرين والتسهيلات التي يقدمها للمستثمرين. 

وأوضح أن عودة شركة مرسيدس ستوفر إلى المستهلك بدون اي مشاكل سواء ظاهرة أوفر برايس وغيرها من مشاكل.

وكان شركة مرسيدس بينز العالمية للسيارات أعلنت اليوم  بدء تشغيل مصنع تجميع جديد في مصر، حسبما أعلنت في بيان رسمي اليوم، موضحة أن مصر هي موقع جذاب وتنافسي للإنتاج والدعم اللوجستي.


وأضافت الشركة الألمانية أنها مستعدة لدعم السلطات المصرية في المشاريع ذات الصلة بإنتاج السيارات، وفقا لماركوس شافر، عضو مجلس إدارة شركة مرسيدس.


وقالت الشركة إنه من المقرر إنشاء مصنع تجميع جديد لسيارات مرسيدس بنز في مصر بالتعاون مع شريك تجاري محلي، مؤكدة أنها تجري مناقشات مع الحكومة المصرية.


وقال ماركوس شيفر عضو مجلس إدارة قسم سيارات مرسيدس بنز" إن "مصر تعد موقعًا جذابًا وتنافسيًا للإنتاج والدعم اللوجستي".


كان الرئيس عبدالفتاح السيسي، استقبل ماركوس شيفر، عضو مجلس إدارة ورئيس قطاع الإنتاج بشركة مرسيدس بنز الألمانية لصناعة السيارات، ديسمبر الماضي، وتم خلال اللقاء طرح إمكانية التعاون المشترك مع الشركة الألمانية في مجال تصنيع المركبات الذكية ذاتية القيادة، وذلك لاستخدامها في المدن الجديدة الجاري إنشاءها، خاصةً العاصمة الإدارية الجديدة.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم