رئيس الطائفة الإنجيلية يودع راعي كنيسة بورسعيد

رئيس الطائفة الإنجيلية
رئيس الطائفة الإنجيلية

شارك الدكتور القس أندريه زكي، رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، ورئيس الهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية، والمهندس كامل أبو زهرة، سكرتير عام محافظة بورسعيد ،اليوم الجمعة، في جنازة الدكتور القس حلمي قادس، راعي الكنيسة الإنجيلية ببورسعيد.

وقال رئيس الطائفة الإنجيلية في كلمته: "فقدنا خادمًا أمينًا للكنيسة والوطن ، فالدكتور القس حلمي قادس أحب الكنيسة وخدمها بإخلاص، وبنى جسورًا مع شركاء الوطن".

شارك في صلاة التعزية القس رفعت فكري، رئيس سنودس النيل الإنجيلي بمصر، والقس رفعت فتحي، الأمين العام لسنودس النيل الإنجيلي، والدكتور القس جورج شاكر، نائب رئيس الطائفة، والدكتور القس ثروت قادس، رئيس مجلس الحوار والعلاقات المسكونية، ووفد من الكنائس الأرثوذكسية والكاثوليكية بمحافظة بورسعيد.

كما شارك بالحضور، القيادات التنفيذية والمحلية بالمحافظة، وممثلون عن وزارة الأوقاف، ورؤساء المجامع الإنجيلية والمجالس السنودسية المختلفة.

يذكر أن الدكتور القس حلمي قادس من مواليد 15 مارس 1946 مدينة ملوي محافظة المنيا، قام برعاية الكنيسة الإنجيلية ببورسعيد منذ عام 1974، وتقلد عددًا من المناصب السنودسية ومنها رئاسة سنودس النيل الإنجيلي المشيخي، كما تولى رئاسة المجلس الطبي بسنودس النيل الإنجيلي، كما ترأس مجمع الدلتا الإنجيلي.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم