مسئول في الشباب والرياضة: العلاج الخاطئ وراء اعتزال عدد من اللاعبين

 الدكتور قاسم قدري
الدكتور قاسم قدري

قال الدكتور قاسم قدري، مدير الطب الرياضي بوزارة الشباب والرياضة، إن هناك لاعبين قرروا الاعتزال بسبب العلاج الخاطئ، والخطأ بين العلاج الطبيعي والتأهيل.


وأضاف قدري، خلال لقائه مع الكابتن زكريا ناصف، ببرنامج «الماتش»، المذاع على قناة «صدى البلد»، أن أحماء اللاعبين من المفترض إلا يستغرق أكثر من 25 دقيقة، كاشفًا أن العامل النفسي له تأثير على اللاعب.

وتابع الدكتور قاسم قدري، مدير الطب الرياضي بوزارة الشباب والرياضة، أن العوامل الجوية تؤدي إلى اختلاف فترات إحماء اللاعبين سواء برودة الجو أو توقيت إقامة المباراة نفسه.

وأشار الدكتور قاسم قدري، مدير الطب الرياضي بوزارة الشباب والرياضة إلى أن الإحماء هو عبارة عن تهيئة اللاعبين.

 

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم