طرفا النزاع باليمن يبدآن محادثات حول اتفاق لتبادل الأسرى

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية


قال مسؤولون من الأمم المتحدة وموفدون إن طرفي الحرب في اليمن بدآ محادثات في عمان اليوم بشأن كيفية تنفيذ تبادل للأسرى سيسمح بالتئام شمل آلاف الأسر ضمن جهود السلام التي تقودها المنظمة الدولية.
والتقى مندوبون من حركة الحوثي المتحالفة مع إيران والحكومة اليمنية المدعومة من السعودية في العاصمة الأردنية لمناقشة تبادل الأسرى، والذي تم الاتفاق عليه في محادثات عقدت بقيادة الأمم المتحدة بالسويد في ديسمبر كانون الأول الماضي.
وضغطت بلدان غربية، بعضها تمد التحالف الذي تقوده السعودية ويدعم الحكومة اليمنية بالسلاح ومعلومات المخابرات، على الطرفين للموافقة على خطوات لبناء الثقة بما يمهد الطريق لهدنة أوسع وعملية سياسية تنهي الحرب الدائرة التي قتلت عشرات الآلاف.
وفي إطار هذه الجهود، تبادل الجانبان قوائم تضم نحو 15 ألفا من الأسرى من أجل مبادلة قال موفدون إنها ستتم عبر مطار صنعاء الذي يسيطر عليه الحوثيون في شمال اليمن ومطار سيئون الواقع تحت سيطرة الحكومة بجنوب البلاد.
وقال هادي الهيج رئيس وفد الحكومة اليمنية إن الجانبين يتحققان من قوائم الأسرى ضمن عملية من خمس مراحل قبل إجراء التبادل.
وتشرف الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر على تبادل الأسرى، وقال الصليب الأحمر إن عملية التبادل تتطلب من التحالف بقيادة السعودية ضمان أن يكون المجال الجوي اليمني آمنا للرحلات. 
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم