لأول مرة.. مصر تفوز بجائزة مهرجان المسرح العربي

لأول مرة.. مصر تفوز بجائزة مهرجان المسرح العربي
لأول مرة.. مصر تفوز بجائزة مهرجان المسرح العربي

فازت مصر لأول مرة، بجائزة الشيخ سلطان بن محمد القاسمي التي يمنحها مهرجان المسرح العربي، وحصل عليها عرض "الطوق والأسورة"، لفرقة مسرح الطليعة، وذلك خلال حفل ختام الدورة الـ11 من المهرجان، والتي أقيمت تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وسلمت د. إيناس عبد الدايم وزير الثقافة، وعبد الله العويس رئيس دائرة الثقافة بالشارقة، وإسماعيل عبد الله أمين عام الهيئة العربية للمسرح، الجائزة لصناع العرض، خلال الحفل المقام على المسرح الكبير بدار الأوبرا.

ووجهت وزيرة الثقافة د. إيناس عبد الدايم الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي، على رعايته لهذه الدورة، معبرة عن فخرها بتفوق العرض المصري للمخرج ناصر عبد المنعم، وحصوله على الجائزة التي تفوز بها مصر لأول مرة منذ انطلاقه.

وأعربت الوزيرة، عن سعادتها بتوالي الانتصارات الثقافية المصرية، مشيرة إلى أن هذه الدورة كانت بمثابة حوار بين أشقاء التقوا على أرض مصر لمتابعة أحوال المسرح العربي الذي تصدر الفعل الثقافي طوال 7 أيام، وخلقوا أجواءً من الصدق والمتعة والسحر أمتعت جمهور "أبو الفنون" .

ونقل أمين عام الهيئة العربية للمسرح، خلال كلمته، تحيات الرئيس الأعلى للهيئة الشيخ سلطان بن محمد القاسمي، موجهًا الشكر إلى كل من ساهم في نجاح هذه الدورة.

وأشاد أمين عام الهيئة العربية للمسرح، بفعاليات الدورة الـ11 من المهرجان، والتي احتضنتها مصر، وضمت 27 عرضًا مسرحيًا، واستضافت 60 باحثًا، و150 إعلاميًا، و30 مؤتمرًا، إلى جانب مئات التقارير الإخبارية، مع 8 أعداد من المجلة اليومية، موجهاً 
رسالته إلى كل المبدعين العرب، بضرورة مواصلة الجهود لإبقاء شعلة المسرح مضيئة.

وأعلن إسماعيل عبد الله، عن اختيار المملكة الأردنية الهاشمية لتنظيم الدورة المقبلة من المهرجان بالعاصمة عمان، وسلّم حسين الخطيب نقيب الفنانين الأردنيين ملف الدورة الـ 12 .

من جانبه، أعرب الفنان إسماعيل مختار رئيس البيت الفني للمسرح عن سعادته الكبيرة بفوز عرض "الطوق والأسورة" من إنتاج فرقة مسرح الطليعة التابعة للبيت الفني للمسرح، بجائزة أفضل عرض مسرحي عربي، مهنئًا الفنان ناصر عبد المنعم والدكتور سامح مهران وفريق عمل العرض من فنانين وفنيين على رأسهم الفنان شادي سرور مدير فرقة مسرح الطليعة.

ووجه "مختار"، الشكر للفنانين على تفانيهم من أجل تقديم عرض يليق بتاريخ مصر المسرحي ومكانتها، وليضاف هذا الإنجاز إلى إنجازات وزارة الثقافة المصرية هذا العام، والتي تحرص على مشاركة المسرح المصري بفاعلية ضمن الفعاليات العربية والدولية.

يذكر أن "الطوق و الأسورة" كان قد تم عرضه ضمن فعاليات الدورة الثامنة من مهرجان القاهرة الدولي للمسرح المعاصر والتجريبي في عام ١٩٩٦، وأعيد إنتاجه ليعرض مرة أخرى هذا العام ضمن احتفال المهرجان بيوبيله الفضي، وتدور أحداث العرض في صعيد مصر حيث يصور العرض معاناة الأسرة الفقيرة التي تعاني من الحرمان والفقر، وتصبح ضحية للخرافات والخيالات الشعبية، ويُقدم كما كان وقت عرضه، مع بعض التغييرات لمواكبة الأحداث الحالية.

"الطوق والأسورة" عن رواية يحيي الطاهر عبد الله، دراماتورج سامح مهران، بطولة فاطمة محمد على، ومحمود الزيات، ومارتينا عادل، وأحمد طارق، وأشرف شكري، وشريف القزاز، وشبراوي محمد، ومحمد حسيب، وسارة عادل، وإيمان حسين، وفرح حاتم، ونائل علي، وغناء كرم مراد، وديكور محيي فهمي، وأزياء نعيمة عجمي، ورؤية موسيقية جمال رشاد، ونحت أسامة عبد المنعم، ومن إخراج ناصر عبد المنعم.

وكان حفل الختام الذي أخرجه الفنان خالد جلال، بدأ بفقرة فنية لكورال الأطفال بمركز تنمية المواهب، صاحبه فيلم تسجيلي استعرض صورًا لنجوم المسرح في الوطن العربي، كما تضمن تسليم جوائز الفائزين في مسابقات التأليف المسرحي الموجه للكبار والصغار والبحث العلمي، إلى جانب تكريم الفرق المشاركة والهيئات والمؤسسات التي شاركت في نجاح الدورة الـ11 من المهرجان والتي نظمتها الهيئة العربية للمسرح، بالتعاون مع وزارة الثقافة.

وحضر حفل الختام، أعضاء الهيئة العليا وهم: الفنان خالد جلال المنسق العام، والدكتور سامح مهران عضو مجلس أمناء الهيئة العربية للمسرح، والدكتور مجدي صابر رئيس دار الأوبرا، والفنان إسماعيل مختار رئيس البيت الفني للمسرح، والمخرج الكبير عصام السيد، والدكتور يوسف عيدابي مستشار الهيئة العربية للمسرح، وحشد من النقاد والفنانين والإعلاميين المصريين والعرب .

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم