تعرفي على أسباب برودة اليدين والقدمين عند الأطفال وعلاجها

أسباب برودة اليدين والقدمين عند الأطفال وعلاجها
أسباب برودة اليدين والقدمين عند الأطفال وعلاجها


قال أخصائي طب أطفال د. محمد دسوقي إن برودة أطراف القدمين واليدين، يعاني منها البعض بسبب التغيرات في درجات الحرارة، مشيرًا إلى أن نمط التغذية من أهم العوامل المؤثرة على درجة حرارة الأطراف.

 

وأوضح دسوقي أن أسباب برودة الأطراف عند الأطفال هي درجة الحرارة الباردة في البيئة المحيطة تعتبر السبب الأهم و الأشهر لبرودة الأطراف في الأطفال، والتوتر و الإجهاد قد يؤدي الشعور بالإجهاد أو القلق الشديد إلى برودة الأطراف، فهي واحدة من استجابات الجسم الطبيعية للتوتر والإجهاد، حيث أن ضخ الأدرينالين ودورانه في هذه المواقف يؤدي لتضييق الأوعية الدموية في الأطراف، مما يقلل من تدفق الدم إليها.

 

وتابع أن الخمول و قلة الحركة تسبب برودة الأطراف بشكل كبير لعدم تدفق الدم إلي الأطراف، مشيرًا إلى أن الأنيميا أو فقر الدم فقر الدم تحدث في حالة عندما لا يكون لدى الشخص ما يكفي من خلايا الدم الحمراء الطبيعية، ويمكن أن يكون ذلك بسبب نقص الحديد أو حمض الفوليك، أو فيتامين ب12، كما أن يحدث قصور الغدة الدرقية بسبب نقص إفراز هرمون الثيروكسين منها مما يؤثر سلباً على عملية التمثيل الغذائي في الجسم ويكون الجسم أكثر حساسية للبرد خاصة الأطراف

 

وأستطرد أخصائي طب أطفال  أن مشاكل القلب قد تسبب ضعف الدورة الدموية للأطراف مثل ضعف عضلة القلب و ضيق و ارتجاع الصمام الأورطي للقلب، كما أن وجود مشكلة في الأوعية الدموية في الأطراف مثل ما يحدث مع مرض السكر حيث يحدث تضييق بالشرايين الطرفية للجسم و نقص تدفق الجم إليها أو الزئبة الحمراء أو ظاهرة رينود.

 

وأشار إلى أن برودة الأطراف يكون في معظم الحالات العرض طبيعياً، ولكن يجب استشارة الطبيب إذا كانت برودة الأطراف مصحوبة بأعراض أخرى مثل : فقدان الوزن أو زيادة سريعة للوزن، والتعب المتكرر والشعور المستمر بالإجهاد، حرارة مرتفعة (سخونية)، آلام المفاصل، وجود قرح على الأصابع.


وقدم د. محمد دسوقي طرق علاج برودة الأطراف عند الأطفال فأن معظم الحالات في الأطفال لا تحتاج إلي علاج وتتحسن هذه الظاهرة كلما كبر الطفل، وفي حالة وجود مشكلة صحية مثل قصور الغدة الدرقية أو الأنيميا أو ضعف عضلة القلب يجب علاج المشكلة الصحبة الموجودة و بعدها ستتحسن برودة الأطراف.

 

وتابع أنه في حالات قصور الدورة الدموية الطرفية و مشاكل صمامات القلب قد تحتاج الطفل لعلاج دوائي أو جراحي حسب الحالة، وأيضا في الحالات غير المرضية لبرودة الأطراف.

 

وأوضح أن هناك بعض الإجراءات التي تقلل من هذه الأعراض مثل ممارسة الرياضة بانتظام يوميا بعد الاستيقاظ من النوم حيث تحسن الدورة الدموية و تقلل برودة الأطراف، واستخدام الجوارب و القفازات العازلة التي تساعد على تدفئة القدمين و اليدين خاصة في الجو البارد أيضاً، ونقع القدمين في الماء الدافئ، قد يكون هذا مفيداً بشكل خاص قبل النوم حيث يمكن نقع القدمين لمدة 10-15 دقيقة

 

وأكد أن أكثر من 90% من حالات برودة الأطراف في الأطفال تكون طبيعية جدا بسبب برودة الطقس أو قلة الحركة أو التوتر والإجهاد ومعظم الحالات المرضية في الأطفال تكون بسبب الأنيميا.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم