فيديو| التربية والتعليم «نمبر وان» في شائعات الحكومة

صورة موضوعية
صورة موضوعية

كشف المركز الإعلامى لمجلس الوزراء، في تقريره الدورى لرصد الشائعات، عن رصد 8 شائعات انتشرت خلال 4 أيام.



احتلت وزارة التربية والتعليم صدارة الشائعات، حيث رصد المركز شائعة تُفيد بتخلف أعداد كبيرة من  طلاب الصف الأول الثانوي عن حضور الامتحانات خاصة بعد تصريح وزير التربية والتعليم بأن «عدم حضور الطلاب لامتحان الترم الأول لن يؤثر على امتحانات الترم الثاني».


وقام المركز بالتواصل مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، والتي نفت تلك الأنباء بشكل قاطع، مُؤكدًة على عدم تخلف طلاب الصف الأول الثانوي عن حضور الامتحانات بالنظام التعليمي الجديد، وأن نسبة حضور طلاب الصف الأول الثانوي للامتحانات منتظمة ومتناسبة مع أعداد الطلاب المقيدين بهذه السنة الدراسية، مُشددةً على أن الهدف وراء ترويج تلك الشائعة هو إحداث البلبلة بين الطلاب وأولياء الأمور أثناء موسم الامتحانات خاصة في ظل تطبيق نظام التعليم الجديد.


كما رصد المركز شائعة تأجيل وزارة التربية والتعليم موعد امتحان مادة اللغة الإنجليزية للصف الأول الثانوي العام، وقد قام المركز بالتواصل مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، والتي نفت تلك الأنباء تماماً, مُؤكدًة أنه لا صحة لتأجيل امتحان مادة اللغة الإنجليزية بالصف الأول الثانوي أو أي مادة أخري وأن كافة الامتحانات ستعقد في مواعيدها المحددة وفقاً للجداول المعلنة من قبل الوزارة دون إحداث أي تغييرات، مُشددةً على أن الهدف وراء ترويج تلك الشائعة هو إحداث البلبلة بين الطلاب وأولياء الأمور أثناء فترة الامتحانات.

كما رصد المركز شائعة  تطبيق نظام امتحان الـ "open book" على الصف الثالث الثانوي، وقام المركز بالتواصل مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني, والتي نفت تلك الأنباء تماماً, مُؤكدةً أنه لا صحة على الإطلاق لتطبيق نظام امتحان الـ "open book" على الصف الثالث الثانوي، مُوضحًة أن نظام الـ "open book" يطبق فقط على امتحانات الصف الأول الثانوي بنظام التعليم الجديد، وأن كلاً من الصفين الثاني والثالث الثانوي يخضعان لنظام الامتحانات القديم، مُشددةً على أن كل ما يتردد في هذا الشأن شائعات لا أساس لها من الصحة تستهدف إثارة البلبلة بين الطلاب وأولياء الأمور أثناء موسم الامتحانات.

كما رصد المركز شائعة اعتزام الحكومة رفع الدعم التمويني عن الأسر الفقيرة  والمستحقة بشكل نهائي خلال العام القادم, وقد قام المركز بالتواصل مع وزارة التموين والتجارة الداخلية، والتي نفت صحة  تلك الأنباء تماماً، مُؤكدةً أنه لم ولن يتم رفع الدعم التمويني مطلقاً عن الأسر الفقيرة والمستحقة والأكثر احتياجاً، مُشددًة على استمرار الوزارة في تقديم  الدعم للفئات الأكثر احتياجاً باعتباره دوراً أصيلاً من أدوارها لا يمكن التخلي عنه أو المساس به، وأن كل ما يثار في هذا الشأن مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة تستهدف إثارة وغضب المواطنين.

كما شملت الشائعات، التى نفتها الحكومة، ما تردد من أنباء حول إغلاق محافظة المنيا لثلاث كنائس لأجل غير مسمى إرضاءً لبعض المتظاهرين المعترضين على وجود كنائس بالمحافظة، حيث تواصل المركز مع محافظة المنيا، والتي أوضحت أن تلك الأنباء غير صحيحة على الإطلاق، مؤكدًة أنه لا صحة لإغلاق أى كنيسة أو منشأه دينية بالمحافظة.


كما رصد المركز شائعة استيراد شحنات عدس تظهر بها ديدان عند الطهي تحت درجة غليان المياه, وقد قام المركز بالتواصل مع وزارة الزراعة والاستصلاح الأراضي، والتي نفت تلك ‏الأنباء بشكل قاطع, مُؤكدًة على عدم استيراد أية شحنات عدس بها ديدان، وأن العدس المطروح بالأسواق صحي وآمن ومطابق لكافة المواصفات القياسية سواء المحصول المحلي أو المستورد، مُشيرةً إلى أن أي محاصيل زراعية مستوردة تخضع للرقابة والفحص من قبل وزارتي الزراعة والصحة والهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات، بالإضافة إلى هيئة سلامة الغذاء، مُشددةً على حرصها كل الحرص على صحة المواطنين وسلامة المحاصيل الزراعية.


وكشف المركز إنه فى ضوء ما تردد من أنباء عن إصدار مجلس الوزراء قراراً بتأجيل الأعمال الإنشائية بمشروع المتحف القومى للحضارة المصرية، تواصل المركز مع وزارة الآثار، والتى نفت صحة تلك الأنباء تماماً.


وأكدت الوزارة أنه لا صحة على الإطلاق لتأجيل أية أعمال بالمتحف، وأن معدلات العمل به تسير وفقاً للإطار الزمنى المحدد للانتهاء من المشروع، وافتتاحه كلياً عام 2020، مشددًة على أن كل ما يثار فى هذا الشأن شائعات تهدف للنيل من جهود الدولة فى ملف الآثار.

ونفت وزارة المالية ما تردد من أنباء تفيد باتجاه الحكومة لإصدار سندات مقومة بالين اليابانى بقيمة مليارى دولار خلال الأسبوع الحالى، مُؤكدةً أنه لا صحة لطرح سندات مصرية بالين اليابانى فى السوق الآسيوية خلال الأسبوع الجارى.


وأوضحت أنه لم يتم تحديد أى موعد حتى الآن لإصدار تلك السندات فى السوق الآسيوية، وكذلك لم يتم تحديد قيمتها أو حتى عملة تلك الإصدارات، مُشيرةً إلى أن كل ما يتردد فى هذا الشأن شائعات تستهدف إثارة البلبلة حول الاستثمار فى مصر

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم