«طبيب تجميل» زراعة الشعر لم تعد تعالج مشاكل فروة الرأس فقط

زراعة الشعر لم تعد تعالج مشاكل فروة الرأس فقط
زراعة الشعر لم تعد تعالج مشاكل فروة الرأس فقط

قال الدكتور أحمد عادل نور الدين أستاذ جراحات التجميل وزراعة الشعر، إن مصر أصبحت ذات ريادة ومنافسة على مستوى العالم في مجال التجميل وبالأخص زراعة الشعر.

وأضاف نور الدين، أن السياحة العلاجية المرتبطة بمجال التجميل في تخصص زراعة الشعر زادت بنسبة كبيرة خلال الأعوام الماضية مما يؤكد أن مصر أصبحت واحدة من أهم دول العالم في مجال التجميل .

وقال نور الدين، إن مراكز أو أماكن زراعة الشعر الجيد تعتبر من ضمن المؤشرات على نجاح زراعة الشعر، حيث أن زراعة الشعر لم تعد تعالج مشاكل فروه الرأس فقط بل إن العديد من النساء يلجأن إلى زراعة شعر الحواجب أو زراعة الرموش أو حتى تصغير الجبهة عن طريق تقديم خط الشعر الأمامي بالزراعة، دون الحاجة للإجراءات التجميلية الأصعب التي كانت تتم في الماضي.

وأضاف نور الدين، أن مصر وضعت نفسها بمكانة متميزة في هذا المجال حيث أن كثير من الأشقاء العرب ممن يقبلون على إجراء زراعة الشعر يختارون مصر، باعتبارها الوجهة الأقرب والأفضل لما تمتلكه من خبرات هائلة ومتطورة بالإضافة إلى العنصر البشرى والمقومات الطبية التكنولوجية، إضافة إلى معايير الجودة التي لا تختلف عن باقي دول أوروبا أو أمريكا.

وأشار نور الدين، أن زراعة الشعر عبارة عن جراحة تجميلية يتم فيها أخذ بصيلات الشعر من المناطق ذات الكثافة العالية والصحة الجيدة، إلى تلك المناطق التي تعاني تساقط وفقدان الشعر مع توزيعها بالطريقة العلمية الصحيحة لحصول على التغطية الكاملة والشكل الجمالي النهائي المأمول.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم