دولة أوروبية «ثانية» تدرس إعادة فتح سفارتها بدمشق بعد بريطانيا

علم سوريا
علم سوريا

أعلن وزير الخارجية الإيطالي، اينزو موافيرو ميلانيزي، أن بلاده تبحث إمكانية استئناف عمل هيئاتها الدبلوماسية في الدول التي أوقفت عملها فيها سابقًا، ومن بينها سوريا.

وتابع قائلًا، "بالطبع، من غاية الأهمية أن يتطور الوضع نحو أفق طبيعي أكثر"،  وفقًا للوزير، فإن الوضع في هذا البلد ما زال بعيدًا عن الاستقرار، واستئناف عمل البعثة الدبلوماسية يتطلب تطبيعا أكثر جدية.

وبدأت قبل أيام أيضًا أعمال الترميم في سفارة بريطانيا بحسب ما علمته صحيفة "رأي اليوم" الإماراتية من مصادر مطلعة، لتكون بذلك أول دولة أوروبية تستعد لاستئناف العلاقات الدبلوماسية مع دمشق.

وأغلقت السفارة الإيطالية أبوابها في عام 2012 بعد بداية الأزمة السورية ، دون أن توقف عملها رسميًا، ووفقاً لوسائل الإعلام، في نهاية ديسمبر الماضي تم إرسال أول دبلوماسي إيطالي إلى سوريا.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم