توقيع بروتوكول تعاون بين الأزهر وأكاديمية أوزبكستان الإسلامية

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

استقبل الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، الأربعاء ٩ يناير، الدكتور رستم قاسموف، مستشار رئيس أوزبكستان، والوفد المرافق له، لتوقيع بروتوكول للتعاون بين الأزهر الشريف وأكاديمية أوزبكستان الإسلامية الدولية.

 

قال الإمام الأكبر، إن الأزهر الشريف يؤمن بأن التعليم هو أساس نهضة الأمم وتقدمها لأنه العامل الأساسي لبناء إنسان قادر علميا وفكريا على المشاركة في بناء المجتمع وصنع نهضته، إلا أن البروتوكول الذي وقع اليوم، نابع من حرص الأزهر على توطيد التعاون مع المؤسسات الإسلامية في أوزبكستان، موضحًا أن أوزبكستان تعد أحد معالم الحضارة الإسلامية، حيث أنجبت العديد من الأئمة والعلماء الذين أسهموا بدور كبير في حفظ التراث الإسلامي.

 

من جانبه، أعرب مستشار رئيس أوزبكستان عن تقدير بلاده الكبير للأزهر الشريف وجهود فضيلة الإمام الأكبر، وتحركاته العالمية لنشر المنهج الوسطي لهذا الصرح الإسلامي الكبير، مؤكدًا حرص بلاده على الاستفادة من جهود الأزهر العلمية والدعوية لخدمة مسلمي أوزبكستان ونشر صحيح الإسلام.

 

وفي نهاية اللقاء وقع الشيخ صالح عباس، القائم بأعمال وكيل الأزهر، والشيخ عثمان خان عليموف، مفتي أوزبكستان، على برتوكول تعاون بين الأزهر الشريف وأكاديمية أوزبكستان الإسلامية الدولية، بهدف تعزيز أوجه التعاون العلمي والثقافي بين الجانبين، والاستفادة من خبرات الأزهر الشريف في مجال تدريب الأئمة والوعاظ، وزيادة عدد المنح الدراسية للطلاب الأوزبكيين للدراسة في الأزهر.

 

وفي ختام الزيارة، تفقد الوفد الأوزبكي مركز الأزهر العالمي للرصد والفتوى الإلكترونية، للتعرف على الدور الذى يقوم به في محاربة التطرف، وتفنيد الشبهات والأفكار التي تبثها الجماعات المتطرفة، وتوضيح حقيقة الإسلام وتعاليمه السمحة.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم