فيديو| مفتي الجمهورية: نحترم كل قيادة دينية واعية

الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية
الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية

قال الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، إنه لا يستطيع أحد أن يعرف من هو المسلم ومن هو المسيحي طالما لم يفصح الشخص عن هويته، مؤكدا أن الشعب المصري بكل طوائفه سيظل شعب واحد.

وأضاف "مفتى الجمهورية "، خلال زيارته الكنيسة الإنجيلية للتهنئة بعيد الميلاد، المذاع على قناة إكسترا نيوز، اليوم الخميس 3 يناير، أن التحديات تكسرت أمام وعي المصريين بضرورة توحدهم، منوها بأن هناك من يريد أن يحدث ثقوب في جسد الوطن، ولكن الوطن عصي على الكسر، وإذا حدث ثقب ما فهو سريع الالتئام.

وتابع: "نكن لكل قيادة دينية واعية في مصر كل الاحترام، فلا يمكن أن يرتقي الوطن بفريق دون فريق، موجها التهنئة للأقباط بعيد ميلاد المسيح".

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم