أمهات بدرجة محافظ| منال عوض: عملى بمحافظة دمياط «واخد كل وقتي».. ونادية عبده: المرأة تعيش أزهى عصورها

محافظ دمياط ومحافظ البحيرة
محافظ دمياط ومحافظ البحيرة

الدكتورة منال عوض محافظ دمياط مثلها مثل أى سيدة مصرية قبل أن تكون محافظا فهى ربة أسرة متزوجة وأم لاثنين من الأبناء

 الأكبر تخرج من الجامعة والثانى فى المرحلة الجامعية، وكانت تقيم مع أسرتها بالقاهرة خلال توليها منصب نائب محافظ الجيزة وكانت تعود لمنزلها يوميا عقب انتهاء عملها لكن عقب ترشيحها لمنصب محافظ دمياط جلست مع أسرتها للتشاور معهم فى قبول المهمة لأنها فور قبولها مهام المنصب سوف تتغير العديد من الأمور لأنها سوف تقيم فى دمياط، وفى بداية الأمر كان يميل أولادها للرفض ولكن بعد مناقشات أبدوا موافقتهم على ذلك لكونها مهمة وطنية فى خدمة الوطن ولمواصلة مسيرتها العملية لكى لا يكونوا عقبة فى طريق مستقبلها.


وتشير أنها عقب أداء اليمين الدستورية أمام الرئيس عبد الفتاح السيسى جاءت لمحافظة دمياط لتتولى مهام عملها وتقيم باستراحة المحافظة إقامة كاملة ولكنها تحرص عقب انتهاء عملها أن تقوم بالاتصال بأسرتها يوميا للاطمئنان عليهم وأنها لا تعود لمنزلها غير يوم الجمعة من كل أسبوع لتقضيه مع أسرتها وأنها متقبلة ذلك وسعيدة بعملها بدمياط وتتمنى أن تساهم فى حل مشاكل أبناء المحافظة وتلبى جميع طلباتهم مضيفة أن أسرتها أيضا متقبلة ذلك لتقديرهم لمهمتها فى خدمة الوطن ودائما يحرصون على تشجيعها لتحقيق مزيد من النجاح والتقدم.


ومن ناحية أخرى حققت المهندسة نادية عبده، أول سيدة تتقلد منصب محافظ فى مصر العديد من النجاحات خلال عملها كمحافظ للبحيرة ومن قبلها منصب نائب المحافظ وأثبتت كفاءتها ونجحت فى إنجاز عدد كبير من المشروعات غير النمطية مستخدمة أفكارا من خارج الصندوق وتمكنت من خفض معدلات الإصابة بفيروس سى وزيادة مشروعات ومحطات مياه الشرب التى ساهمت فى الحد من مشاكل قطع المياه وضعفها بعدد كبير من قرى المحافظة، وبجانب النجاحات المتعددة التى حققتها عبده كمحافظ للبحيرة كانت أول سيدة فى العالم العربى تترأس إدارة شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالإسكندرية وظلت بالمنصب لمدة 12 عاما استطاعت خلالها الحصول مع الشركة على 5 شهادات إيزو فى مجالات الجودة ومحطات المياه والشبكات، أهلتها للترشح لجائزة صندوق المرأة المسلمة والإفريقية كأفضل إنجاز علمى إنسانى لمجهوداتها فى مجال المياه والعمل الإنسانى، كما كانت عبده عضو مجلس إدارة الجمعية العامة لمعهد البحر الأبيض المتوسط بفرنسا منذ العام 1987؛ وعضو الجمعية العامة للمجلس العالمى للمياه؛ ومؤسس جمعية مرافق الدول العربية وأول رئيس للمؤسسة بالانتخاب من 12 دولة عربية، ثم تم اختيارها كأول سيدة نائب للمحافظ بالبحيرة عقب ثورة يونيو 2013 وأثبتت نجاحات متعددة.


تقول المهندسة عبدة إن المرأة المصرية تعيش أزهى عصورها بفضل القرارات الجريئة للرئيس عبد الفتاح السيسى وقراره بمنح المرأة فرص المشاركة فى الحياة السياسية جنبًا لجنب بجوار الرجل وقراره بتعيين أول سيدة فى منصب المحافظ.


وحول النجاحات التى حققتها خلال فترة عملها محافظا للبحيرة، أكدت عبده أن أول درجات النجاح التى سعت لتحقيقها كانت العلاقات الجيدة مع أهل البحيرة ومشاركتهم مناسباتهم الاجتماعية والتواضع والصدق والعمل على حل المشاكل أولا بأول والعمل على تحقيق وإنجاز المشروعات المتوقفة بأفكار من خارج الصندوق، لافتة أنها نجحت فى تجديد اللوائح الخاصة بالمشروعات التابعة للمحافظة وتحويلها من مشاريع خاسرة لناجحة وتحويلها لمشاريع تكتفى ذاتيا على مواردها المتاحة، وأضافت أنها نجحت فى تعميم مشروع الطاقة الشمسية بديوان المحافظة والمنشآت الحكومية وإدارته بكفاءات العاملين بعد تأهيلهم، كما نجحت فى إنشاء مشروع ترشيد المياه بالمنشآت الحكومية من خلال مرشدات المياه، كما كان من أهم نجاحات المهندسة ناديه عبدة أول رئيس لشركة مياه وأول نائب محافظ وأول محافظ، التوسع فى إنشاء عدد من محطات مياه الشرب بالمحافظة ومنها محطات المحمودية التى افتتحها الرئيس مؤخرا ومحطة العباسى بالدلنجات وتوسعات محطة أبو حمص كما عملت فى حل الكثير من المشاكل المتعلقة بتشغيل المحطات ومحطات الصرف الصحى.


وحول النجاحات التى حققتها فى مجال حياتها الخاصة والأسرة، قالت عبده إنها منذ إلتحاقها بالعمل، نجحت فى الفصل بين حياتها العملية والخاصة ونجحت بمشاركة زوجها والحب المتبادل والاحترام وترسيخ مبدأ الترابط بين أفراد الأسرة واللقاءات العائلية المنتظمة والدائمة فى بناء أسرة ناجحة، لافتة أن لديها ولدين هما المهندس أشرف وأيمن صدقى لاعبى منتخب مصر فى كرة السلة ورجال أعمال ناجحين، ولديها 4 أحفاد هم سيف وعلى وأحمد وإنجى يدرسون بالأكاديمية العربية والجامعات.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم