الإسكان: توصيل شبكات صرف صحي لـ 60% من قرى مصر بحلول 2020

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

قال هاني يونس، المتحدث باسم وزارة الإسكان، إن مبادرة «حياة كريمة» ستعمل على تفعيل التعاون بين الأجهزة الحكومية المختلفة ومنظمات المجتمع المدني من أجل تحسين أحوال المواطن الذي تحمل كثيرًا، مضيفاً أن الحكومة بدأت في ترجمة المبادرة إلى آليات عمل على الفور.

 

وأكد «يونس»، خلال مداخلة تليفونية مع برنامج «اليوم»، المذاع على فضائية «dmc»، أن هذه المبادرة تعد شبه مكافئه للشعب الذي تحمل كل الصعوبات وإجراءات الإصلاح الإقتصادي بالفترة السابقة، مضيفًا أن كل ما يحدث حولنا بفضل توجيهات الرئيس السيسي الذي يضع المواطن المصري على رأس أولوياته.

 

وأشار «يونس» إلى أن وزارة التضامن الاجتماعي ستعقد اجتماعًا غدًا لتفعيل المبادرة، لافتًا إلى أن وزارة الإسكان ستشارك في المبادرة بمشروع توصيل الصرف الصحي لقرى مصر، مشيراً إلى ان الإسكان تستهدف ان تغطي 60% من قرى مصر بخدمات الصرف الصحي بحلول عام 2020.

 

وتابع «يونس»، قائلاً في ختام حديثه: «لحد من 10 سنين كان لا يوجد شبكات صرف صحي بالقرى سوى بنسبة 10% فقط من إجمالي القرى والأرياف» حسب قوله، مشدداً على أن الدولة كانت في أشد الحاجة لمثل هذه المبادرة، لتوفير تعاون الأجهزة المختلفة لصالح المواطن المصري.

 

وأشار «يونس» إلى انه سيتم التنسيق مع وزارة التربية والتعليم العالي، للإستعانة بكبار المتخصصين والدكاترة في مجال تقسيم شبكات الصرف بالقري والإشراف عليها، وذلك بدون أي أجر كهدية للمبادرة التي اطلقها الرئيس، منوهاً أن بعض ملاك الأراضي في هذه القري سيقومون بالتنازل عن بعض قطع الأراضي التي يمتلكوها لبناء محطة الصرف الصحي  التي ستخدم قريتهم، فضلًا عن مشاركة شعبية من جانب المواطنين للمساعدة في أعمال الحفر والبناء والإنشاء هناك.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم