برلمانيو «المرج» يحذرون من كارثة كوبري محمد نجيب.. والأهالي: «أنقذونا»  

برلمانيو «المرج» يحذرون من كارثة كوبري محمد نجيب.. والأهالي: «أنقذونا»  
برلمانيو «المرج» يحذرون من كارثة كوبري محمد نجيب.. والأهالي: «أنقذونا»  

جدد عدد من أهالي حي المرج استغاثتهم إلى جميع المسئولين بالدولة، وخاصة وزارة النقل، ومديرية الطرق والكبارى بمحافظة القاهرة، لمنع كارثة محققة تضرب المنطقة في أي وقت، وهي تعرض كوبري محمد نجيب للانهيار والذي يعبر خط المترو الأول بين محطتي المرج وعزبة النخل.

 

وقال محمد على رفعت، مرشح مجلس النواب السابق بالدائرة: «إن الأهالي يناشدون القيادة السياسية التدخل العاجل لمنع كارثة انهيار، حيث تمت مخاطبه المسئولين أكثر من مرة بخلاف طالبات الإحاطة التي تقدمت في البرلمان، واستغاثة رئيس حي المرج السابق الدكتور أحمد عواد بالمحافظة وتحذيره من وقوع الكارثة، حتى تم وقفه، ثم أعادوا تشغيله مجددا مع منع النقل الثقيل المرور بعد تسببه في أزمة مرورية كبيرة في المنطقة».

 

«رفعت» أضاف،  أن الأهالي مصابون بحالة من الرعب والخوف من حالة الكوبري، وكل ما يتم فعله من أعمال تنكيس تعد إهدارا للمال العام لا فائدة منها، حيث انهار الكوبري التالي له على بعد واحد كيلو متر أعلى محطة مترو عزبة النخل عام 2014.

 

وحذر النائب عيد هيكل، عضو مجلس النواب عن حزب الوفد، بدائرة المرج بمحافظة القاهرة، فى بيان عاجل تقدم به إلى الدكتور على عبدالعال رئيس المجلس من وقوع كارثة إذا لم تتم توسعة وصيانة الكوبرى، حرصا على أرواح المواطنين وحماية من يقوموا باستخدامه من أى كوارث.

 

وتقدم النائب أحمد على إبراهيم، عضو مجلس النواب عن حزب المصريين الأحرار بالدائرة المرج، بطلب إحاطة إلى رئيس مجلس النواب موجها إلى وزير النقل بخصوص قرب انهيار كوبرى محمد نجيب، وعدم استكمال مشروع محور كوبرى مؤسسة الزكاة الذى بلغت تكلفته 370 مليون جنيه، حتى طريق مسطرد.

 

واقترح «على»، إنشاء كوبري بمزلقان القطار بعين شمس تيسيرا على المواطنين، وأنه تقدم باقتراح برغبة لإنشاء محطة مترو جديدة بين المرج وعزبة النخل لمنع الزحام الشديد على الأرصفة، مشيرا إلى أن الشركة المصرية لإدارة وتشغيل المترو خاطبت المحافظة والإسكان بشأن المساحة المتاحة، وبعد نزع ملكية الأرض لإقامة المحطة رفضوا المشروع.

إصدارات أخبار اليوم