مبارك: لم اسمع عن مخطط بين إيران وأمريكا لاستقطاع جزء من سيناء

محمد حسني مبارك - صورة من رويترز
محمد حسني مبارك - صورة من رويترز

قال الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، أثناء حضوره جلسة اقتحامك الحدود الشرقية، إنه لم يعلم شيئاً عن وجود مخطط وقع بين الإخوان وإيران وحماس الفلسطينية وحزب الله اللبناني وأمريكا لتنفيذ مخطط يستهدف أحداث فوضى والاستيلاء على السلطة في مصر لتسهيل تنفيذ استقطاع جزء من سيناء لإعطاءها إلى فلسطين.

جاء ذلك بعد سؤاله عن ما شهد به اللواء عبد اللطيف مصطفى عامر مدير مباحث أمن الدولة بشمال سيناء.

 وأضاف مبارك أثناء شهادته، أن حزب الله تسللت إلى  داخل البلاد لمساندة الأعمال الإرهابية في أعمال التخريب، ولكنني لم أتدخل في تفاصيل الأفراد أنا أتحدث عن الوقائع التي تحدث مثل ضرب الشرطة وتسللهم للعريش وتدمير امن الدولة واستمروا بالاعتداء على أقسام الشرطة وهناك مخططات كثيرة ولكنني في حل أن أتحدث عنها قبل الحصول على إذن بالحديث  من الحكومة كما قلت في بداية الجلسة.


وقد وصل الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، مع نجليه جمال وعلاء، قاعة محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، للإدلاء بشهادته على الرئيس المعزول محمد مرسي وقيادات الجماعة الإرهابية، في قضية اقتحام السجون إبان ثورة ٢٥ يناير، أمام المستشار محمد شيرين فهمي.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم