البابا ثيودوروس الثاني: الكنيسة القبطية الأقرب لنا

 البابا ثيودوروس الثاني
البابا ثيودوروس الثاني

قال البابا ثيودوروس الثاني، بابا الإسكندرية وسائر افريقيا للروم والأرثوذكس، إن الكنيسة القبطية من أقرب الكنائس للأرثوذكس.


وأضاف خلال لقاء خاص على فضائية " اكسترا نيوز"، أن الإسكندرية مدينة يونانية وكانت قلب للعالم اليونانى وأن الكنيسة الأرثوذكسية في مكانها منذ 2000 عام.


وأشار البابا ثيودوروس الثاني ، إلى أن الكنيسة الأرثوذكسية فى محبة مع الكنيسة القبطية فى لغة الوحدة ولديهم نفس المحبة، لافتا أن اقتراح البابا تواضروس بطريرك الكرازة المرقسية بتوحيد توقيت العيد أمر مهم وموضوع مركزي بين الكنائس.  


وقال: "نحن لا نشعر أننا غرباء والتقرب موجود بمحبة البابا تواضروس"، موضحًا أن الإسكندرية كانت مقر الفلسفة بالعالم.

 

وتابع أن على العالم أن يأتي ويرى مصر بعين محايدة، والبابا فرانسيس من الأفراد الذين يشجعون هذا الأمر بشدة بعد قدومه إلى مصر، متابعا أنه تحدث مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن عودة السياحة الروسية إلى مصر في وقت قريب.

 

وقال: "أصلي حتى يحقق شباب مصر أحلامهم وأن يحل السلام على العالم"

 

وأوضح البابا، أن أفريقيا ليست فقيرة ولكن المشكلة في عدم وصول كنوزها إلى من يعيشون فيها، معلقا "رسالتنا هذا العام للاجئين خلال أعياد الميلاد أن أوروبا ليس فيها الفردوس".

 

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا