وزيرا الصحة والإنتاج الحربي يتابعان آخر تطورات مصنع أدوية الأورام

وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد
وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد

عقدت وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد، مساء الخميس ٢٠ ديسمبر، اجتماعاً مع وزير الدولة للإنتاج الحربي اللواء محمد العصار، لمتابعة آخر تطورات إنشاء مصنع "We Can " الخاص بتصنيع أدوية الأورام، وذلك بديوان عام وزارة الصحة.

حضر الاجتماع نائب وزيرة الصحة لشئون الدواء د.تامر عصام، ومساعد الوزيرة للشئون المالية والادارية اللواء سيد الشاهد، وأعضاء مجلس إدارة شركة "We Can " بعضوية وزارة الصحة ممثلة في الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات "فاكسيرا"، ووزارة الإنتاج الحربي، وصندوق تحيا مصر، وشركة فاركو للأدوية.

وأوضح المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان د.خالد مجاهد، أن الاجتماع تناول عرض آخر المستجدات الخاصة بإنشاء المصنع، ليصبح أحد ركائز الدولة في تقدم الصناعة الدوائية الوطنية وفقاً للتوجيهات الرئاسية في هذا الشأن.

وأشار "مجاهد" إلى أن وزيرة الصحة والسكان، شددت على سرعة الانتهاء من الأعمال الإنشائية وفقاً للمواعيد المحددة، مؤكدة أن تصنيع أدوية الأورام في مصر هو هدف قومي استراتيجي تعمل الدولة على إنجازه في أسرع وقت ممكن، مشيرة إلى تقديم كافة سبل الدعم من حيث سرعة تسجيل المستحضرات الدوائية لشركة "We Can" لإنتاج أدوية الأورام وفقا للمعايير الدولية.

وقال "مجاهد" إن وزيرة الصحة وجهت مجلس إدارة الشركة، بتبني منهجية وسياسة تنافسية قوية لإنتاج أدوية الأورام، وفقاً لمعايير جودة التصنيع العالمية ليصبح منتج الشركة قادرا على التنافس القوي، سواء في السوق المحلي أو العالمي، تماشياً مع توجهات الدولة في هذا الشأن، لافتة إلى أن الفترة القادمة ستشهد المزيد من التنافسية في سوق الدواء المصري من حيث الاعتماد على الجودة، وخاصة مع بدء تطبيق قانون التأمين الصحي الشامل الجديد.

وذكر "مجاهد" أن وزيرة الصحة أكدت على أهمية الشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص خاصة في مجال الدواء، بما يعود بالنفع على المريض المصري، فضلاً عن حرصها على التعاون مع وزارة الإنتاج الحربي والاستغلال الأمثل للإمكانيات المتوفرة بالشركات والوحدات التابعة لها في تنفيذ عدد من المشروعات التي تهم صحة المواطن تشجيعا للصناعة الوطنية ودعما لتعميق المكون المحلي وتوفير العملات الأجنبية التي يتم تدبيرها لشراء أدوية علاج الأورام من الخارج بتكلفة عالية.

من جانبه أكد وزير الإنتاج الحربي، على تقديم كافة سبل الدعم لوزارة الصحة في هذا المشروع القومي لتصنيع أدوية الأورام لتوطين صناعة هامة واستراتيجية في مصر، قائلاً: " لابد أن نكون على قدر التوقعات التي تضعها الدولة في مجال الصحة بما يحقق توجه الدولة".

وأشار وزير الانتاج الحربي، إلى الدور الهام والذي تقوم به وزيرة الصحة في النهوض بالملف الصحي بما له أهمية استراتيجية كبرى، لافتاً إلى ضرورة تكاتف جميع الوزارات لتنفيذ تكليفات القيادة السياسية في جميع الملفات وخاصة الملف الصحي، والذي يختص بصحة المواطنين.

وفِي هذا الصدد، أشاد جميع أعضاء مجلس إدارة شركة "We Can" بالدعم الفني المقدم من وزارة الصحة، ومتابعتها الدورية لخطط تنفيذ المشروع، فضلاً عن اتخاذ اجراءات عاجلة لسرعة تسجيل أدوية الأورام.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم