السيسي لرئيس وزراء مالطا: ندعم تشكيل حكومة وحدة وطنية ليبية

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء في فيينا، رئيس وزراء مالطا جوزيف موسكات، الذي أعرب عن تقدير بلاده لمصر قيادة وشعبًا، مؤكدًا عمق أواصر الصداقة والروابط الممتدة التي تجمع بين البلدين، وتطلع بلاده للارتقاء بالعلاقات الثنائية بين الجانبين في مختلف المجالات.

وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضي، إن رئيس وزراء مالطا أكد حرص بلاده على التنسيق والتشاور المكثف مع مصر، مثمنًا دورها في إرساء دعائم الاستقرار في الشرق الأوسط، ومنطقة البحر المتوسط، وجهودها في مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف والهجرة غير الشرعية.

وذكر "راضي"، أن اللقاء شهد تناول سبل تطوير العلاقات الثنائية، والتشاور حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، لاسيما قضية الهجرة غير الشرعية، باعتبار مصر ومالطا دولتا معبر ومقصد للمهاجرين، حيث تم التوافق حول ضرورة معالجة هذه القضية من منظور شامل ومتكامل، بهدف مواجهة جذور المشكلة التي تعاني منها دول المصدر، وعدم الاكتفاء بالحلول الأمنية.

وأضاف المتحدث باسم الرئاسة، أن اللقاء تناول مستجدات الأوضاع على الساحة الليبية، حيث استعرض الرئيس الجهود المصرية للتسوية السياسية في ليبيا، وآخر التطورات في هذا الإطار.

وتوافق الجانبان حول محورية دور الجيش الوطني الليبي لتوفير الأمن ودعم الاستقرار في البلاد، فضلاً عن ضرورة استمرار تأييد مهمة المبعوث الأممي ومساندة تشكيل حكومة وحدة وطنية ليبية.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم